إيطاليا تعفي مارادونا من الضرائب المستحقة عليه

مصلحة الضرائب الإيطالية تسقط عن أسطورة كرة القدم الأرجنتينية دييغو أرماندو مارادونا 37.2 مليون يورو كضرائب مستحقة عليه خلال فترة تواجده مع نابولي في الفترة ما بين 1984 وحتى 1991.

مارادونا أدين عام 2005 بالتهرب الضريبي وكان عليه دفع 37.2 مليون يورو منها 23.5 مليون كفوائد
مارادونا أدين عام 2005 بالتهرب الضريبي وكان عليه دفع 37.2 مليون يورو منها 23.5 مليون كفوائد
أسقطت مصلحة الضرائب الإيطالية، اليوم الجمعة، عن أسطورة كرة القدم الأرجنتينية دييغو أرماندو مارادونا 37.2 مليون يورو كضرائب مستحقة عليه خلال فترة تواجده مع نابولي في الفترة ما بين 1984 وحتى 1991، حسبما ذكر ماتياس مورلا محامي اللاعب.

ونشر المحامي عبر حسابه الرسمي على موقع "تويتر" صورة طبق الأصل من الخطاب المرسل من مكتب الضرائب الإقليمي في نابولي إلى مارادونا.

وأكد الخطاب "إيقاف الحكم الصادر" على مارادونا بتجميد أصوله بسبب قضية مرفوعة بداعي التهرب الضريبي، مضيفاً أن القرار الصادر يوم 28 شباط/فبراير الماضي يلغي العمل بالقرار السابق الذي صدر مطلع نفس الشهر.

وخلال زيارة الأسطورة الأرجنتيني الأخيرة لنابولي، صرح رئيس النادي، أوريليو دي لاورنتيس، بضرورة التصالح بين مارادونا والضرائب الإيطالية، حتى يصبح النجم السابق للفريق سفيراً عالمياً له.

وأدين مارادونا في عام 2005 بالتهرب الضريبي وكان عليه دفع 37.2 مليون يورو، منها 23.5 مليون كفوائد.