غوارديولا أفضل مدرب وكاين أفضل لاعب

جوسيب غوارديولا يحصل على جائزة أفضل مدرب خلال شهر شباط/ فبراير الماضي في الدوري الإنكليزي الممتاز وهاري كاين على جائزة أفضل لاعب، إيدين هازارد على جائزة أفضل هدف.

جوسيب غوارديولا (أ ف ب)
جوسيب غوارديولا (أ ف ب)
نال الإسباني جوسيب غوارديولا مدرب مانشستر سيتي جائزة أفضل مدرب في الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم خلال شهر شباط/ فبراير الماضي.
وقاد غوارديولا السيتي لتحقيق الفوز في ثلاث مباريات أمام وست هام (4-0) وسوانزي سيتي (2-1) وبورنموث (2-0)، وتمكن فريقه خلال تلك اللقاءات من تسجيل ثمانية أهداف فيما تلقت شباكه هدفاً واحداً فقط.

وتعد هذه المرة الأولى التي يتم فيها اختيار غوارديولا كأفضل مدرب بالشهر منذ توليه الإدارة الفنية لسيتي الصيف الماضي خلفاً للتشيلي مانويل بيليغريني الذي حصل على هذه الجائزة في آب/ أغسطس 2015.

وتعليقاً على فوزه بالجائزة كتب غوارديولا على حسابه الرسمي في "تويتر": "شكراً لمانشستر سيتي والجهاز الفني واللاعبين والمشجعين. هذه الجائزة لكم".

وتفوق غوارديولا على كل من الإيطالي أنطونيو كونتي (تشلسي) والبرتغالي جوزيه مورينيو (مانشستر يونايتد) والويلزي طوني بوليس (وست بروميش ألبيون).



واختير مهاجم توتنهام هاري كاين كأفضل لاعب خلال شهر فبراير فيما حصل البلجيكي إيدين هازارد على جائزة أفضل هدفف بالشهر.
وسجل كاين أربعة أهداف وصنع واحداً في المباريات الثلاث التي خاضها توتنهام في فبراير بواقع هدف أمام ميدلزبره (1-0) وثلاثية أمام ستوك سيتي (4-0).
وأكد كاين عقب تلقيه الجائزة للمرة الرابعة في مشواره: "إنه لشرف كبير. كان شهراً جيداً لي وللفريق. من الرائع الفوز بهذه الجائزة".

كما حصد صانع الألعاب البلجيكي إيدين هازارد جائزة أفضل هدف في الشهر نفسه بفضل الهدف الذي أحرزه في مرمى أرسنال في الرابع من الشهر الماضي عندما فاز "البلوز" على "المدفعجية" (3-1).

وعن فوزه بالجائزة قال هازارد "إنه واحد من أفضل الأهداف التي سجلتها في البريميير ليغ.. لم أكن أفكر في التسجيل ولكن في التقدم تدريجياً نحو المرمى وعندما كنت على بعد 10 أمتار لاحظت أنني بمفردي وعندما أسكنت الكرة الشباك شعرت أنني فعلت شيئاً مميزاً".