انحصار المنافسة على استضافة "يورو 2024" بين ألمانيا وتركيا

المنافسة على استضافة كأس أوروبا 2024 تنحصر بين تركيا وألمانيا بعدما أكد الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، اليوم الأربعاء، أن دولة أخرى لم تتقدم بأوراق ترشيحها.

"يويفا" سيقرر في أيلول/ سبتمبر 2018 الدولة المضيفة للبطولة (أ ف ب)
"يويفا" سيقرر في أيلول/ سبتمبر 2018 الدولة المضيفة للبطولة (أ ف ب)
انحصرت المنافسة على استضافة كأس أوروبا 2024 بين تركيا وألمانيا بعدما أكد الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، اليوم الأربعاء، أن دولة أخرى لم تتقدم بأوراق ترشيحها.

وكانت أمام الاتحادات الوطنية مهلة حتى الثالث من آذار/مارس الجاري من أجل تقديم أوراق ترشحها لاستضافة البطولة.

وكان الاتحاد الألماني هو أول من أبدى رغبته في هذا الأمر مطلع الشهر الجاري عندما سلم رئيسه، رينهارد غريندل، جميع الأوراق اللازمة للسكرتير العام للـ "يويفا" ثيودور ثيودوريديس.

وأوضح غريندل في تصريحاته "كان مهما أن أسلم الطلب شخصيا لليويفا. أعتقد أننا نستطيع تقديم بطولة إقتصادية من الدرجة الأولى نظراً لخبرتنا في هذا الأمر ولجاهزية البنية التحتية للملاعب وللظروف العامة في ألمانيا".

ومن جانبه، ذكر رئيس الاتحاد التركي، يلدريم ديميرورين، أن هذه "هي المرة الرابعة" التي يتقدموا فيها بمشروعهم، في الوقت الذي يتمنى فيه "أن يحالفهم الحظ" هذه المرة.

وأضاف "خلال السنوات الأخيرة، تم أو يتم تشييد نحو 32 ملعباً جديداً في جميع أنحاء البلاد. تركيا تظهر بهذا المستوى من الاستثمار أنها أنها أحد القادة على مستوى العالم من حيث الإلتزام بالبنية التحتية لكرة القدم".

وخلال الأيام المقبلة، سيرسل "اليويفا" الشروط التي يجب أن يستوفيها ملف ترشح الدولتين اللتين سيكون أمامهما مهلة لمدة عام من أجل تقديم الملف النهائي تحديداً في 27 نيسان/أبريل عام 2018.

سيتم اختيار مقره البطولة من قبل اللجنة التنفيذية للاتحاد القاري في أيلول/سبتمبر عام 2018.