هل يقلب نابولي الطاولة على ريال مدريد؟

الأنظار تتجه الليلة، الساعة 21,45 بتوقيت القدس الشريف، إلى ملعب "سان باولو" حيث يحل ريال مدريد حامل اللقب ضيفاً على نابولي الإيطالي ساعياً لتأكيد أفضليته في إياب دور الـ 16 لدوري أبطال أوروبا بعد فوزه ذهاباً 3-1.

لاعبو الريال في حصة تدريبية استعداداً للمباراة (أ ف ب)
لاعبو الريال في حصة تدريبية استعداداً للمباراة (أ ف ب)
تتجه الأنظار الليلة، الساعة 21,45 بتوقيت القدس الشريف، إلى ملعب "سان باولو" حيث يحل ريال مدريد حامل اللقب ضيفاً على نابولي الإيطالي ساعياً لتأكيد أفضليته في إياب دور الـ 16 لدوري أبطال أوروبا.

ويخوض ريال مباراة الإياب في ظروف مغايرة قليلاً عن تلك التي تغلب فيها على نابولي 3-1 في "سانتياغو برنابيو".

واهتز فريق العاصمة الإسبانية أمام لاس بالماس المتواضع في الدوري المحلي وكان في طريقه إلى خسارة مؤلمة 1-3 قبل أن يعادل البرتغالي كريستيانو رونالدو في الدقائق الأخيرة. وكان تعادلاً بطعم الخسارة فجّر خلافات بين المدرب الفرنسي زين الدين زيدان وبعض اللاعبين حسب ما ذكرت تقارير صحفية.

وفقد ريال صدارة الدوري الإسباني لمصلحة غريمه التقليدي برشلونة للمرة الأولى منذ أشهر (له مباراة مؤجلة مع سلتا فيغو)، ولكنه استعاد توازنه بفوز كبير على أيبار 4-1 السبت.

وغاب رونالدو عن المباراة ضد أيبار بسبب إصابة طفيفة، وأراح زيدان فيها أيضاً المدافعين دانيال كارفاخال والبرازيلي مارسيلو والألماني طوني كروس استعداداً لمواجهة نابولي.

وأعلن النادي الملكي في خبر منشور على موقعه الإلكتروني أن رونالدو والويلزي غاريث بايل ضمن التشكيلة المسافرة إلى نابولي.

وسبق للريال أن فاز ذهاباً بنتيجة مماثلة في ثماني مناسبات في البطولة، لكنه حجز بطاقة التأهل في نصفها فقط، وهو ما يدغدغ مشاعر لاعبي نابولي بإمكان تحقيق الحلم وإقصاء حامل اللقب ومواصلة المشوار نحو ربع النهائي.

وقال السنغالي خاليدو كوليابلي مدافع نابولي لوكالة "فرانس برس": "نحن نؤمن بذلك. نعلم أنه يمكننا تسجيل هدفين في ملعب سان باولو. نعلم أيضاً بأن المهمة ستكون صعبة أيضاً على مدافعينا".

وارتفعت معنويات لاعبي نابولي بعد الفوز على روما 2-1 السبت بفضل البلجيكي دريس ميرتنز صاحب الهدفين، ما جعله على بعد نقطتين فقط من فريق العاصمة ثاني ترتيب الدوري المحلي خلف يوفنتوس.