لاعب أرجنتيني يفارق الحياة بضربة في الرأس

لاعب كرة قدم أرجنتيني يفارق الحياة صباح اليوم الإثنين، إثر تلقيه ضربة في الرأس خلال إحدى البطولات المحلية بإقليم انتري ريوس، حسبما أفادت بعض وسائل الإعلام المحلية.

وقعت الحادثة في إحدى البطولات المحلية بإقليم انتري ريوس
فارق لاعب كرة قدم أرجنتيني الحياة صباح اليوم الإثنين، إثر تلقيه ضربة في الرأس خلال إحدى البطولات المحلية بإقليم انتري ريوس، حسبما أفادت بعض وسائل الإعلام المحلية.

وتلقى ميكايل فافير (24 عاماً)، لاعب نادي سان خورخي، ضربة في الرأس بركبة أحد لاعبي الفريق المنافس (ديفينسوريس)، في المباراة التي أقيمت بين الفريقين في منطقة فيا إليسا في إطار منافسات دوري مدينة كولون.

وأراد فافير تخليص إحدى الكرات ليصطدم بلاعب من الفريق المنافس ويتلقى ضربة في الرأس بالركبة.

ووقف فافير بعد ذلك ودخل في مشادة مع لاعبي ديفينسوريس، قبل أن يقوم لاعب آخر بالتعدي عليه باليد ويسقطه أرضاً.

وذكرت وسائل الإعلام الأرجنتينية أن فافير أصيب بتشنجات ونقل في سيارة الإسعاف إلى إحدى المستشفيات القريبة، ليلفظ فيها بعد قليل أنفاسه الأخيرة.

وأكدت الجهات القضائية أنها ستقوم بتشريح جثة اللاعب للوقوف على السبب الحقيقي لوفاته.