زيدان غير متيقن من بقائه مع الريال

زين الدين زيدان يرى أنه لم يحقق أي شيء مع الفريق حتى الآن يدفعه للتفكير في البقاء مع ريال مدريد رغم سعادته بتحقيق حلمه بتدريب النادي.

زيدان (أ ف ب)
قبيل المباراة الأخيرة لفريقه في الدوري الإسباني لكرة القدم هذا الموسم ،قال مدرب ريال مدريد الفرنسي زين الدين زيدان إنه لم لم يحقق بعد شيئاً مع الفريق يدفعه للبقاء معه.

وفي المؤتمر الصحفي الخاص بمباراة الملكي ضد ديبورتيفو لاكورونيا اليوم، أكد "زيزو" أنه سعيد بتحقيق حلم تدريب الريال رغم كشفه أنه غير متيقن من مسألة بقاءه بعد انتهاء الموسم الجاري، معتقداً أن الاستمرار يكون مرهوناً عادة بحصد الألقاب رغم أنه يحظى بدعم إدارة النادي ورئيسه فلورنتينو بيريز من أجل التخطيط للموسم المقبل.
وأضاف زيدان "لا أدري ما إذا كنت سأحقق شيئاً أم لا، ما يهمني هو العمل الذي قمت به حتى الآن، لكنني لست بمفردي، اللاعبون كذلك يؤدون بشكل جيد. كانت هناك شكوك كثيرة، اتفهمها، لكنني لم أفز بشيء بعد"، لافتاً إلى أنه "ورغم سعادتي بما أفعله، لكنني لم أفز بشيء يدفعني للتفكير في إمكانية استمراري. سنرى في نهاية الموسم، نحن مقبلون على نهائيين مهمين. العمل الذي تم إنجازه حتى الآن رائع".

وفي السياق، امتدح المدرب الفرنسي لاعب "الميرينغي" الكولومبي خاميس رودريغيز، مشيراً إلى أنه يحب رودريغيز "كثيراً كلاعب وكشخص"، على الرغم من جلوس اللاعب الكولومبي بشكل متكرر على مقاعد بدلاء الفريق الإسباني.

وتغير الوضع بالنسبة للدولي الكولومبي من لاعب أساسي لبديل، بداية مع المدرب السابق رافاييل بنيتيز وثانياً مع زيدان الذي يفضل الدفع بلاعبين آخرين قبل التفكير في رودريغيز.

وقال زيدان "أطلب أمورا من خاميس مثل الجميع وينفذها. لن أخوض في جدل لا طائل منه. لدي 23 لاعباً على مستوى عالمي ويجب أن اتخذ القرارات، خاميس أو إيسكو يلعبان أقل هكذا هي الأمور في أي مجموعة".

وستشهد المباراة أمام ديبورتيفو لاكورونيا ارتداء لاعبي "البلانكو" لشارات سوداء حداداً على ضحايا الهجوم الإرهابي الذي استهدف أمس مقهى ترتاده رابطة مشجعي النادي في العراق، وأسفر عن مقتل 15 شخصاً على الاقل وإصابة آخرين.