إبراهيموفيتش يعلن رسمياً رحيله عن سان جيرمان

النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش يخوض غداً آخر مباراة له مع باريس سان جيرمان الذي التحق به عام 2012. والنادي الباريسي يعلن عن اتفاق بينه وبين اللاعب يقضي بتولي "إبرا" مسؤولية في الإدارة الرياضية للفريق بعد اعتزاله اللعب. وناصر الخليفي يعتبر أن إبراهيموفيتش منح النادي بريقاً استثنائياً في العالم.

زلاتان إبراهيموفيتش (أ ف ب)
أعلن النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش رسمياً رحيله عن فريقه باريس سان جيرمان الفرنسي في نهاية الموسم الحالي.

وكتب إبراهيموفيتش على مواقع التواصل الإجتماعي: "لقد قدمت كملك وأرحل كأسطورة".

وأشار اللاعب البالغ 34 عاماً إلى أنه سيخوض آخر مبارياته مع سان جيرمان في عطلة الأسبوع الحالي أمام نانت.

والتحق إبراهيموفيتش بالنادي الباريسي عام 2012 قادماً من ميلان الإيطالي وتم اختياره ثلاث مرات أفضل لاعب في البطولة الفرنسية كما توج ثلاث مرات بجائزة الهداف.

وسجل النجم السويدي 46 هدفاً في 48 مباراة هذا الموسم.
وفي السياق، قال نادي باريس سان جيرمان إن المهاجم السويدي زلاتان إبراهيموفتيش سيعود للـ"بي إس جي" كمسؤول رياضي بعد اعتزاله اللعب.
وأوضح باريس سان جيرمان في بيان أنه تقرر عدم تمديد عقد إبراهيموفتش الذي ينتهي في 30 يونيو/حزيران المقبل "باتفاق مشترك".
وأضاف "تم الاتفاق أيضا أنه عندما يعتزل اللعب، سيشكل إبرا جزءاً من الإدارة الرياضية للنادي حيث سيشغل منصباً ذي مسؤولية".
من جانبه، أكد رئيس النادي، القطري ناصر الخليفي أن "زلاتان كتب صفحة كبيرة في التاريخ العظيم" لباريس سان جيرمان.
وأضاف "بكل ألقابه وأرقامه القياسية والحب الذي يكنه له مشجعونا، منح إبرا النادي بريقاً استثنائياً عبر العالم".
وأعرب الخليفي عن سعادته باحتمالية عودة إبراهيموفيتش لـ"داره" بعد الاعتزال، مبرزا أنه "سيظل دائما في قلوب المشجعين".