فيديرر وفافرينكا خارج بطولة روما

الدور السادس عشر من بطولة روما لتنس الأساتذة يشهد مفاجئتين كبيرتين بخروج السويسريين روجيه فيديرر وستانيسلاس فافرينكا. كما شهد الدور ذاته تأهل رافاييل نادال ونوفاك ديكوفيتش وأندي موراي، وسيرينا ويليامز لدى السيدات.

فيديرر (أ ف ب)
لم يخلو دور الـ 16 لبطولة روما لتنس الأساتذة من المفاجآت، فقد خرج السويسريان روجيه فيديرر وستانيسلاس فافرينكا أمام كل من النمساوي دومينيك ثيم والأرجنتيني خوان موناكو توالياً.

وفي المباراة الأولى، سقط فيديرر المصنف الثاني عالمياً أمام الشاب النمساوي دومينيك ثيم، المصنف الـ15على العالم، بمجموعتين دون رد بواقع 6-7 و4-6.

وبدا فيديرر، مرهقاً بدنياً أمام ثيم الذي سيواجه في ربع النهائي الياباني كي نيشيكوري الذي تغلب بدوره على الفرنسي ريتشارد جاسكيه بمجموعتين دون رد بواقع 6-1 و6-4.
أما في المباراة الثانية، فقد سقط فافرينكا، المصنف الرابع عالمياً أمام الأرجنتيني خوان موناكو، المصنف الـ114 عالمياً، بمجموعتين لواحدة بواقع 6-7 و6-3 و6-4.

وسيواجه موناكو منافسه الفرنسي لوكاس بويلي، المصنف الـ52 عالميا، الذي أحدث مفاجأة هو الآخر بإقصاء الإسباني دايفيد فيرير بمجموعتين نظيفتين بواقع 6-4 و6-1.

فيما تأهل الإسباني رافاييل نادال، المصنف الخامس عالمياً، للدور ربع النهائي من البطولة إثر تغلبه على الأسترالي الشاب نيك كيريوس بمجموعتين لواحدة بواقع 6-7 و6-2 و6-4.

وتنتظر نادل مواجهة من العيار الثقيل أمام الصربي نوفاك ديوكوفيتش، المصنف الأول، في نهائي مبكر، حيث تمكن الأخير من إقصاء البرازيلي توماز بيلوتشي، المصنف الـ37 على العالم، بمجموعتين لواحدة بواقع 0-6 و6-3 و6-2.


كما تأهل البريطاني أندي موراي، المصنف الثالث عالمياً، للدور ذاته بعدما أقصى الفرنسي جيريمي شاردي، المصنف الـ32 ، بمجموعتين دون رد بواقع 6-0 و6-4.

واستطاع موراي، الذي خسر نهائي بطولة مدريد للأساتذة أمام الصربي نوفاك ديوكوفيتش هذا الأسبوع، بسط سيطرته على المباراة كاملة ليحقق انتصاره الثامن على اللاعب الفرنسي في إجمالي المواجهات التي جمعتهما مقابل فوز وحيد للأخير.

وبهذه النتيجة يضرب اللاعب البريطاني موعداً مع البلجيكي دايفيد جوفين، المصنف الثالث عشر، الذي أطاح بالتشيكي توماس برديتش، المصنف الثامن، بسهولة غير متوقعة بمجموعتين نظيفتين بواقع 6-0 و6-0.

ولدى السيدات، تغلبت الأميركية سيرينا ويليامز، المصنفة الأولى عالمياً، على مواطنتها كريستينا مكهيل بمجموعتين دون رد بواقع 7-6 و6-1 لتواجه الروسية سفتلانا كوزنتسوفا التي تغلبت على الأسترالية داريا جافريلوفا بمجموعتين لواحدة بواقع 6-2 و2-6 و6-3.

ومن جانبها، واصلت الإسبانية جاربيني موجوروزا نتائجها القوية بعدما بلغت الدور ذاته إثر تغلبها على الليتوانية يلينا أوستابنكو بمجموعتين نظيفتين بواقع 6-1 و6-4 لتواجه السويسرية تيميا باشينسكي التي أقصت الإسبانية الأخرى كارلا سواريز نافارو، التي تأهلت للنهائي العام الماضي، بمجموعتين لواحدة بواقع 5-7 و7-5 و6-2.