فرق من خارج التوقعات سبقت ليستر سيتي إلى صنع المفاجأة

فرق غير متوقعة سبقت ليستر سيتي للتتويج باللقب في البطولات الخمس الكبرى مخالفة التوقعات.

لاعبو ليستر يحتفلون بلقب الدوري الإنكليزي الممتاز عام 1992
 

لا يُعد تتويج ليستر سيتي بلقب الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم الأول من نوعه من خارج التوقعات لفريق مغمور في البطولات الخمس الكبرى، إذ سبقه إلى ذلك العديد من الفرق في دوريات مختلفة.

ففي عام 1985، قلب هيلاس فيرونا الفريق المتواضع كل التوقعات في الدوري الإيطالي وأحرز اللقب رغم قوة نابولي بقيادة الأسطورة الأرجنتيني دييغو أرماندو مارادونا ويوفنتوس بقيادة الأسطورة الفرنسي ميشال بلاتيني وميلان وإنتر ميلانو.

وفي عام 1992 وفي الدوري الإنكليزي الممتاز فاجأ ليدز يونايتد الجميع وأحرز اللقب.

وفي عام 1998، تمكن لنس من التتويج بلقب الدوري الفرنسي وهو الوحيد في خزائنه حتى الآن.

وفي عام 1998 أيضاً، كانت وجهة البطولة في ألمانيا نحو كايزرسلاوترن بقيادة مدربه أوتو ريهاغل في مفاجأة ضخمة نظراً لقوة بايرن ميونيخ وبوروسيا دورتموند وغيرهما.

وفي عام 2000، أطاح ديبورتيفو لاكورونيا بكل التوقعات التي كانت ترشح ريال مدريد وبرشلونة وأحرز لقب الدوري الإسباني.

ومن بين الألقاب غير المتوقعة تتويج أستون فيلا بلقب الدوري الإنكليزي عام 1981، وسمبدوريا بلقب الدوري الإيطالي عام 1991، وأوكسير بلقب الدوري الفرنسي عام 1996، وفولفسبورغ بلقب الدوري الألماني عام 2009، ومونبلييه بلقب الدوري الفرنسي عام 2012.