قمة سلبية بين مانشستر سيتي وريال مدريد ذهاباً

مانشستر سيتي يتعادل أمام ضيفه ريال مدريد 0-0 في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

كومباني وبايل في لقطة من المباراة (أ ف ب)
كومباني وبايل في لقطة من المباراة (أ ف ب)
إنتهت قمة ذهاب الدور نصف النهائي بين مانشستر سيتي الإنكليزي وضيفه ريال مدريد الإسباني على ملعب "الإتحاد" بالتعادل السلبي ليتأجل حسم بطاقة التأهل لنهائي ميلانو لمباراة الاياب في ملعب "سانتياغو برنابيو".

ولم يقدم الفريقان الأداء المنتظر منهما، خاصة في الشوط الأول الذي كان مملاً للغاية وخالياً من الفرص الحقيقية، وإن كانت الأمور تغيرت في الشوط الثاني، خاصة في آخر 20 دقيقة التي أهدر فيها الريال أكثر من فرصة.

وبدأ الريال المباراة بدون نجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي خرج بصورة مفاجئة من قائمة الفريق بسبب الاصابة، على الرغم من أن المدير الفني للفريق، الفرنسي زين الدين زيدان كان أكد الاثنين مشاركته.

وازداد الأمر صعوبة عندما أخرج زيدان بين الشوطين مواطنه كريم بنزيما، على ما يبدو بسبب تجدد اصابته، في الوقت الذي لعب فيه سيتي بدون نجمه المصاب العاجي يايا توريه في المباراة التي أصيب فيها أيضاً الإسباني ديفيد سيلفا.

ومرت أول 20 دقيقة من المباراة دون أي خطورة حقيقية من الفريقين على المرمى دون تسديدة واحدة، حيث انحسر اللعب في منتصف الملعب وكثرت الأخطاء والضربات الثابتة.

وكاد سيتي يسجل في بداية الشوط الثاني من كرة وصلت للأرجنتيني سيرجيو أغويرو على حدود منطقة الجزاء (46) ولكنه سددها فوق القائم.

وظهر سيرجيو راموس (53) برأسية حول بها ركنية الألماني طوني كروس نحو المرمى ولكن الحارس جو هارت تمكن من الامساك بها.


وسدد كروس (66) كرة أرضية من خارج منطقة الجزاء مرت بجوار القائم.

وكاد الريال يسجل بعد سلسلة من التمريرات انتهت عند كارباخال الذي أرسل عرضية لخيسيه حولها برأسه نحو المرمى (71) ولكنها ارتطمت بالعارضة لتخرج لضربة مرمى.

وواصل الريال تهديد مرمى السيتي (75) عبر الويلزي غاريث بايل الذي انطلق ورواغ ثم سدد كرة مرت بمحاذاة القائم.

وأنقذ جو هارت مرماه من فرصة محققة (79) من ركنية أرسلها كروس حولها كاسيميرو بالرأس ولكن الحارس الإنكليزي تصدى لها ببراعة.

وعاد حارس سيتي لينقذ مرماه مجدداً عقب ركنية أخرى تسلمها بيبي أمام المرمى وسددها ولكن هارت تصدى لها ببراعة (82).

وتقام مباراة العودة بين الفريقين في الرابع من الشهر المقبل على ملعب "سانتياغو برنابيو".