نادال يواصل تألقه بلقب ثانٍ على التوالي

رافاييل نادال يفوز على كي نيشيكوري 6-4 و7-5 في نهائي دورة برشلونة للتنس ليستعيد اللقب الذي غاب عنه منذ 2013.

رافاييل نادال (أ ف ب)
رافاييل نادال (أ ف ب)
أحرز الإسباني رافاييل نادال، المصنف الأول، لقب دورة برشلونة للتنس بعدما تغلب على الياباني كي نيشيكوري، المصنف الثاني، في المباراة النهائية بمجموعتين دون رد بواقع 6-4 و7-5 في مباراة استغرقت نحو ساعتين.


وبهذه النتيجة يعود المصنف الخامس عالمياً للفوز بالدورة، التي يحمل الرقم القياسي في الفوز بها 9 مرات بعد تتويج اليوم، بعد ثلاث سنوات عندما فاز بآخر ألقابه في عام 2013 على حساب مواطنه نيكولاس ألماغرو بمجموعتين نظيفتين، وينهي سيطرة اللاعب الياباني الذي فاز بآخر نسختين.


ولم تتوقف مكاسب نادال عند هذا الحد، بل أنه عزز من تفوقه على نيشيكوري في إجمالي المواجهات المباشرة التي جمعتهما (10 مواجهات)، وكان آخرها الشهر الماضي في الدور ربع النهائي لدورة إنديان ويلز للأساتذة عندما فاز عليه بمجموعتين دون رد، محققاً الفوز التاسع له والثاني على التوالي.


بينما كان الفوز الوحيد للياباني العام الماضي في الدور ربع النهائي لدورة كندا للأساتذة ذات الـ1000 نقطة وكان بمجموعتين دون رد.


وبعد تتويج اليوم، يؤكد اللاعب الإسباني على نيته القوية لاستعادة مستواه المعهود، ليتوج، في غضون أسبوع، بثاني ألقابه على التوالي هذا الموسم، بعد دورة مونتي كارلو للأساتذة ذات الـ1000 نقطة.