فيغو: لا أسعد بهزائم الغير لأنني رياضي

لويس فيغو لا يشعر بالفرح لخسارة أي فريق لأنه "رياضي" ويرى أن ريال مدريد وبايرن ميونيخ هما الأقرب لحصد لقب دوريأ بطال أوروبا.

لويس فيغو (أ ف ب)
لويس فيغو (أ ف ب)
أكد البرتغالي لويس فيغو، لاعب ريال مدريد وبرشلونة سابقاَ، اليوم، أنه لا يشعر بالفرح لخسارة أحد لأنه رياضي.

كلام فيغو جاء رداُ على سؤال طرحته مراسلة قناة "8 تي في" الكتالونية، حول إذا ما كان سعيداً بخسارة الفريق الكتالوني أمس في "الليغا" أمام فالنسيا وفوز الملكي على خيتافي، وذلك قبل توزيع جوائز "لوريوس" الرياضية الليلة في برلين، حيث قال "لا أسعد بهزائم الغير لأنني رياضي. لا أعرف ما الذي لديكم في برشلونة ضدي"، مضيفاً "قضيت خمس سنوات رائعة هناك ورحلت لأسباب مالية وعائلية ولغياب التقدير".

وأكمل النجم البرتغالي "بكل أمانة يومي السبت والأحد كنت ألعب الغولف ولم أشاهد أي من المباراتين. حياتي لا تعتمد على كرة القدم. توجد أشياء أخرى".

وأردف فيغو "هذه الأشياء تحدث في كرة القدم. برشلونة خسر مباريات متتالية. لا تعتمد كل الأمور على مهارة اللاعبين"، مشيراً إلى أنه يرى أن ريال مدريد وبايرن ميونيخ هما أقرب المرشحين لحصد دوري الأبطال.

وعن المنافسة على لقب الدوري الإسباني قال "كل الاحتمالات في الليغا أصبحت مفتوحة. كل الأمور واردة الحدوث والوضع أصبح متوترا بعض الشيء".