نادال: كنت أنتظر هذا اللقب منذ فترة

رافاييل نادال يعبّر عن انطباعاته بعد فوزه بلقب دورة مونتي كارلو للمرة التاسعة، معتبراً أن الإنتصار "جاء في التوقيت المثالي".

توج نادال باللقب التاسع في دورة مونتي كارلو (أ ف ب)
توج نادال باللقب التاسع في دورة مونتي كارلو (أ ف ب)
عاد اللاعب الإسباني رافاييل نادال إلى ساحات التنس،دون أن يفقد الموهبة  بعد غياب طويل عن الملاعب إثر العمليات الجراحية التي خضع لها في المعصم وبعد اتهامات وزيرة الرياضة السابقة روزلين باشلو له بتعاطي المنشطات ليتوج بلقب بطولة مونتي كارلو للمرة التاسعة بعد فوزه على الفرنسي جايل مونفيس بمجموعتين لواحدة بواقع 7-5 و5-7 و6-0 ليحرز اللقب 68 في مسيرته.
وقال نادال بعد مباراة استغرقت نحو ثلاث ساعات:"كنت أنتظر هذا اللقب منذ فترة. أعتقد أننا عملنا كثيراً للعودة لتحقيق هذه الانطباعات الإيجابية، التي أشعر بها منذ بداية العام، ولكني كنت بحاجة لهذا الانتصار لتأكيدها".
ويعد اللقب الأول لنادال في بطولات الأساتذة منذ عامين،مشيراً "إلى أن العام الماضي كان معقداً، عانيت فيه أكثر من الطبيعي وليس لتعرضي لهزائم فيه لأنها جزء من حياة الرياضي، ولكن على المستوى الذهني تعرضت لأمور كانت غريبة بالنسبة لي. كنت ألعب بقلق أكثر من أي وقت آخر في مسيرتي".
وأكد نادال المصنف الأول سابقاً، والخامس قبل انتهاء البطولة أنه يثق في اختفاء هذا القلق مع لقبه الذي أحرزه في مونتي كارلو، التاسع له هناك، مشيراً إلى أنه جاء "في التوقيت المثالي" حيث أنه يتوافق مع بدء موسم البطولات المقامة على الملاعب الترابية، التي يتألق فيها ابن الماناكور،مضيفاً: "الآن سأحاول السير على نفس النهج في العمل، وإذا أمكن، أن أحقق نتائج إيجابية أيضاً. أعتقد أن الانتصار يجيء في وقت مثالي من الموسم لأنها أول بطولة كبرى على الملاعب الترابية والانتصار فيها يعد أمراً هاماً للغاية،وأرف: "الآن أمامي ثلاث بطولات هامة للغاية بالنسبة لي، اثنين منها في بلدي، في برشلونة ومدريد وبعدهما في روما. آمل أن أقدم أداء جيداً فيها".