تعثر ليستر وفوز ليفربول وأرسنال يهدر نقطتين

ليستر سيتي يتعادل أمام وست هام 2-2 وأرسنال أمام كريستال بالاس 1-1 وليفربول يفوز على بورنموث 2-0، في المرحلة الرابعة والثلاثين من الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم.

أدرك ليستر التعادل في الدقيقة الأخيرة (أ ف ب)
أدرك ليستر التعادل في الدقيقة الأخيرة (أ ف ب)
اكتفى ليستر سيتي بنقطة أمام ضيفه وست هام بتعادلهما بهدفين لمثليهما في الجولة 34 من الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم.


ورغم أن جيمي فاردي المهاجم المتألق تقدم لليستر سيتي بعد 18 دقيقة فقط من بداية المباراة، فإنه وضع فريقه في موقف حرج بعدما حصل على بطاقة صفراء ثانية، ليلعب منقوص العدد بداية من الدقيقة 56.

وصمدت دفاعات ليستر بصورة جيدة حتى الدقيقة 84، حينما احتسب الحكم ركلة جزاء لصالح الضيوف انبرى لها أندي كارول وعادل النتيجة.


وبعد دقيقتين فقط، سجل آرون كريسويل هدفاً ثانياً للضيوف بتسديدة قوية، وباءت محاولات أصحاب الأرض لمعادلة النتيجة بالفشل حتى الدقيقة الرابعة من الوقت المحتسب بدلاً من الضائع.


فقد احتسب الحكم ركلة جزاء لصالح ليستر سيتي، سددها ليوناردو أولوا داخل الشباك ليعادل النتيجة.


وبهذه النتيجة ارتفع رصيد ليستر إلى 73 نقطة في الصدارة ووصل رصيد ويست هام إلى 53 نقطة في المركز السادس.

وفي نفس الجولة، فاز ليفربول على مضيفه بورنموث بهدفين حملا توقيع البرازيلي روبرتو فيرمينو (41) ودانيل ستاريدج (ق47) مقابل واحد سجله جوشوا كينغ في الدقيقة الرابعة من الوقت المحتسب بدلاً من الضائع.


وبهذه النتيجة ارتفع رصيد ليفربول إلى 51 نقطة في المركز الثامن بفارق الأهداف خلف ساوثمبتون، وتجمد رصيد بورنموث عند 41 نقطة في المركز 13.

وواصل أرسنال عروضه الباهتة بعدما سقط في فخ التعادل الإيجابي مجدداً بهدف لمثله أمام ضيفه كريستال بالاس.


وأنهى "الغانرز" الشوط الأول للمباراة التي أقيمت على ملعبه "الإمارات" متقدماً بهدف نظيف أحرزه المهاجم التشيلي أليكسيس سانشيز في الدقيقة الأخيرة.

بينما عادل "النسور" النتيجة في الدقيقة 82 عبر الكونغولي يانيك بولاسي.

وواصل أرسنال بهذه النتيجة مسلسل نزيف النقاط بعدما سقط في فخ التعادل الإيجابي للمرة الثانية على التوالي بعد مباراة الجولة الماضية في دربي لندن أمام وست هام بنتيجة (3-3)، ليفشل في استعادة المركز الثالث من مانشستر سيتي.

وأصبح رصيد الفريق اللندني 60 نقطة وهو نفس رصيد "السيتيزنس"، الذي يتفوق بفارق الأهداف، وله مباراة مؤجلة أمام وست بروميتش ألبيون سيلعبها يوم الخميس المقبل على ملعبه "الإمارات".


بينما سيلعب سيتي مباراته المؤجلة أمام نيوكاسل قبلها بيوم.


في المقابل، اقتنص "النسور" نقطة ليصبح رصيده 39 نقطة ولكن موقفه لا يزال صعباً حيث أنه يحتل المركز السادس عشر، ولا يفصله عن مناطق الخطر سوى 8 نقاط قبل أربع جولات من النهاية.


وسيسدل الستار على مباريات الجولة الإثنين عندما يحل توتنهام هوتسبر ضيفاً على ملعب "بريطانيا ستاديوم" معقل ستوك سيتي.