مصير دونغا على طاولة الإتحاد البرازيلي

الإتحاد البرازيلي لكرة القدم يبحث اعتباراً من الأسبوع المقبل مسألة إقالة مدرب المنتخب كارلوس دونغا لسوء نتائج "السيليساو" خلال تصفيات مونديال 2018، وفقاً لما تناقلته وسائل الإعلام المحلية.

كارلوس دونغا (أ ف ب)
كارلوس دونغا (أ ف ب)
 قرر الإتحاد البرازيلي لكرة القدم اعتباراً من الأسبوع المقبل بحث مسألة إقالة مدرب المنتخب كارلوس دونغا لسوء نتائج "السيليساو" خلال تصفيات مونديال 2018، وفقاً لما تناقلته وسائل الإعلام المحلية.


وذكر موقع "غلوبوسبورتي" الرياضي أن الإتحاد البرازيلي لكرة القدم سيعقد "عدة اجتماعات الأسبوع المقبل للبتّ بشأن مستقبل دونغا ومنسق قطاع المنتخبات جيلمار رينالدي، رغم نفي الاتحاد رسمياً لاحتمالية حدوث تغيير في السيليساو.

ومن بين الخيارات المطروحة من جانب بعض مسؤولي الاتحاد، إبعاد دونغا عن المنتخب الأوليمبي بحيث يتمكن من التركيز في تصفيات المونديال وبطولة كوبا أميركا، وفقاً للتقرير.

وكان موقف دونغا قد ازداد سوءاً بعد تعادلين متتاليين أمام منتخبي الأوروغواي والباراغواي في التصفيات، ما أدى لحلول البرازيل في المركز السادس في التصفيات بعيداً عن المراكز المؤهلة لمونديال 2018 في روسيا.

وتعقدت الأمور خلال اليومين الماضيين بعد مطالبة وسائل إعلام بإقالة دونغا مع الضغط كي يخلفه تيتي مدرب فريق كورينثيانس المحلي الذي يعتبر أفضل مدرب في البلاد حالياً.

وإزاء هذه التكهنات، قال تيتي مساء الثلاثاء الماضي إنه "سعيد للغاية" مع كورينثيانس وإنه لم يفكر في خلافة دونغا، وهو الأمر الذي أكده رئيس النادي روبرتو دي أندرادي بتصريحه أن "كورينثيانس لديه ليقدمه لتيتي أكثر من الاتحاد البرازيلي".