ليفربول يبتعد أكثر عن قطبي مانشستر

ليفربول يفقد نقطتين بتعادله بهدف لمثله خارج ملعبه أمام نيوكاسل خلال اللقاء الذي جمعهما على ملعب "سان جيمس بارك" في ختام الجولة السابعة من الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم.

يورغن كلوب غاضباً خلال المباراة (أ ف ب)

سقط ليفربول في فخ التعادل بهدف لمثله خارج ملعبه أمام نيوكاسل خلال اللقاء الذي جمعهما على ملعب "سان جيمس بارك" في ختام الجولة السابعة من الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم.
وافتتح الفريق الضيف باب التسجيل في الدقيقة 29 بتسديدة صاروخية من النجم البرازيلي فيليبي كوتينيو لم يرها أحد إلا وهي تسكن شباك روبرت إليوت.
إلا أن رد نيوكاسل لم يتأخر سوى سبع دقائق عبر الإسباني خوسيه لويس سانمارتين "خوسيلو" بعد محاولة مدافع "الريدز" الكاميروني جويل ماتيب إبعاد الكرة من أمامه لتصطدم الكرة بقدم المهاجم الشاب وتتهادى داخل شباك البلجيكي سيمون مينيوليه.
وبهذه النتيجة يواصل لاعبو المدرب الألماني يورغن كلوب إحباط جماهيرهم بعد أن اكتفوا بالتعادل للمباراة الثانية على التوالي، بعد مباراة سبارتاك موسكو في دوري الأبطال يوم الثلاثاء الماضي، والثالث في آخر خمس مباريات.
وبات رصيد ليفربول 12 نقطة في المركز السابع ويواصل الابتعاد عن الصدارة التي يحتلها قطبا مدينة مانشستر (السيتي واليونايتد على التوالي)، بفارق 7 نقاط كاملة.
في المقابل، أصبح رصيد "الماغبيس" 10 نقاط في المركز التاسع.