هجوم منتخب ألمانيا من دون فيرنر

المنتخب الألماني لكرة القدم يفتقد جهود مهاجمه تيمو فيرنر قبيل لقائه إيرلندا الشمالية ضمن تصفيات كأس العالم 2018.

تيمو فيرنر (أ ف ب)

زادت متاعب المنتخب الألماني لكرة القدم في خط الهجوم قبيل لقائه إيرلندا الشمالية ضمن تصفيات كأس العالم 2018 مع الإعلان عن غياب المهاجم تيمو فيرنر عن تشكيلة أبطال العالم.

وحقق المنتخب الألماني ثمانية انتصارات متتالية في التصفيات الأوروبية، ويحتاج إلى نقطة من لقائه مع مضيفته ايرلندا الشمالية في بلفاست الخميس، لضمان بلوغه المونديال الروسي السنة المقبلة.

ومع إعلان غياب فيرنر (21 عاماً)، سيجد المدرب يواكيم لوف نفسه مفتقداً عنصرين أساسيين في خط الهجوم، نظراً لابتعاد المهاجم الآخر ماريو غوميز بسبب الاصابة أيضاً.

وتعرض غوميز (32 عاماً) لالتواء في الكاحل الشهر الماضي، بينما سيغيب فيرنر لاعب نادي لايبزيغ، بسبب مشاكل في الرقبة والعمود الفقري، بدأت ملامحها بالظهور عندما عانى من دوار في المباراة مع بشيكتاش التركي ضمن دوري أبطال أوروبا الأسبوع الماضي.

وقال مدرب لايبزيغ رالف هاسنهوتل: "الآن ليس الوقت للتفكير بشأن اللعب، علينا ببساطة التأكد من أن تيمو جاهز بدنياً"، وذلك في أعقاب غياب فيرنر عن مباراة فريقه ضد ضيفه كولن الأحد ضمن المرحلة السابعة من بطولة ألمانيا، والتي انتهت بفوز المضيف 2-1.

وكان لوف أكد أنه لن يستدعي بدلاء لتشكيلته، ويتوقع أن يدفع بلاعب بوروسيا مونشنغلادباخ لارس ستيندل، او لاعب هوفنهايم ساندرو فاغنر، أو لاعب مانشستر سيتي الإنكليزي ليروي سانيه.

ويغيب عن ألمانيا كذلك قائدها وحارس مرماها، نجم بايرن ميونيخ مانويل نوير الذي يتوقع أن يبتعد عن التشكيلة حتى كانون الثاني/يناير، إلى حين تعافيه من كسر في القدم.

وفي خط الوسط، يفتقد أبطال العالم الثلاثي مسعود أوزيل، سامي خضيرة وماريو غوتزه، بينما يتوقع ان يعود قلب دفاع بايرن جيروم بواتنغ الى تشكيلة المنتخب للمرة الأولى منذ أكثر من عام.

ويرجح أن يواجه المنتخب الألماني مهمة صعبة في بلفاست، حيث لم يتلق مرمى المنتخب الإيرلندي الشمالي أي هدف حتى الآن في أربع مباريات ضمن تصفيات كأس العالم خاضها على أرضه.

وفي مباراة الذهاب، فازت ألمانيا بنتيجة 2-0 في هانوفر، في تشرين الأول/ أكتوبر الماضي.