دورة شنغهاي: نادال يتخطى عقبة ديميتروف بصعوبة بالغة

الإسباني رافايل نادال، المصنف الأول عالمياً، يواصل مشواره الناجح ويبلغ الدور نصف النهائي في دورة شنغهاي لتنس الأساتذة، بفوزه على البلغاري غريغور ديميتروف، التاسع عالمياً، بمجموعتين لواحدة 6-4 و6-7 (4-7) و6-4 في لقاء صعب استغرق ساعتين و32 دقيقة.

نادال خلال مباراته أمام ديميتروف (أ ف ب)

واصل الإسباني رافايل نادال، المصنف الأول عالمياً، مشواره الناجح وبلغ الدور نصف النهائي في دورة شنغهاي لتنس الأساتذة، بفوزه على البلغاري غريغور ديميتروف، التاسع عالمياً، بمجموعتين لواحدة 6-4 و6-7 (4-7) و6-4 في لقاء صعب استغرق ساعتين و32 دقيقة.
وسيواجه نادال منافسه الكرواتي مارين سيليتش، المصنف الخامس عالمياً، الذي كان قد أقصى الإسباني ألبرت راموس، المصنف 25 عالمياً، من الدور ربع النهائي بمجموعتين نظيفتين بواقع 6-3 و6-4.
ويسعى الإسباني للتتويج بلقب دورة شنغهاي للمرة الأولى في مسيرته.
وأنهى نادال المجموعة الأولى لصالحه بعدما نجح في كسر إرسال ديميتروف مرة واحدة ليتفوّق 6-4، قبل أن يفشل في كسر إرساله مرة أخرى في المجموعة الثانية التي انحازت للبلغاري من بوابة شوط كسر التعادل.
وفي هذا الشوط، نجح البلغاري في تحويل تأخره 0-3 إلى تفوّق 5-4 قبل أن يهديه نادال المجموعة بخطأين سهلين على إرساله.
واستهل اللاعبان المجموعة الثالثة بأداء متزن وحافظا على إرسالهما حتى نجح نادال في كسر إرسال ديميتروف ليتفوّق 4-2 مستغلاً انخفاض مستوى اللاعب البلغاري الذي أضاع العديد من الكرات السهلة.
ولم يهدر نادال الفرصة هذه المرة ونجح في الحفاظ على شوط إرساله ليفوز بالمجموعة 6-4 وباللقاء.
وكان نادال قد هزم ديميتروف الأسبوع الماضي في نصف نهائي دورة الصين المفتوحة ذات الـ500 نقطة، التي توج لاحقاً بلقبها للمرة الثانية في مشواره.