نيابة مدريد تدّعي على مارسيلو بتهمة التهرب الضريبي

نيابة مدريد الإقليمية تتهم البرازيلي مارسيلو لاعب ريال مدريد الإسباني بالتهرب من سداد مبلغ بقيمة 490 ألف و917 يورو يتعلق بضريبة الربح المفروضة على الأشخاص في عام 2013 المالي.

تتهم النيابة اللاعب البرازيلي بإنشاء هيكل شركات لإخفاء أرباح حصل عليها من استغلال حقوق صورته (أ ف ب)

اتهمت نيابة مدريد الإقليمية، اليوم الثلاثاء، البرازيلي مارسيلو لاعب ريال مدريد الإسباني بالتهرب من سداد مبلغ بقيمة 490 ألف و917 يورو يتعلق بضريبة الربح المفروضة على الأشخاص في عام 2013 المالي.

وأعلنت النيابة تقديم دعوى ضد اللاعب أمام محكمة الكوبينداس لوجود شبهة في ارتكاب جريمة ضد مصلحة الضرائب العامة.

وتتهم النيابة اللاعب البرازيلي بإنشاء هيكل شركات لإخفاء أرباح حصل عليها من استغلال حقوق صورته، لدرجة أنه بناء على إقرار ضريبي يخص عام 2013 فإن مصحلة الضرائب العامة أعادت لمارسيلو 10 ملايين و258 ألف و34 يورو.

ووفقاً لما أعلنته النيابة فإن اللاعب استفاد بين عامي 2007 و2012 من نظام ضريبي خاص يطبق على العاملين في الأراضي الإسبانية كان يلزمه بالتعامل ضريبياً فقط على الأرباح التي تحصل عليها في إسبانيا.

وبداية من 2012 خضع اللاعب لمنظومة ضريبية في الأعوام المالية التالية تلتزم بالقواعد العامة لضرائب الربح على الأشخاص، بمعنى آخر الأرباح الكلية المتحصل عليها بغض النظر عن مكان صدورها أو مكان إقامته.

وفي 2006 تخلى اللاعب عن حقوق صورته لشركة أوروغوانية مقابل 70 الف يورو، لتقوم هذه الشركة بعدها بعام ببيعها بقيمة 802 ألف و813 يورو لشركة "شاتاريلا انفستورز ليمتد" بعقد ساري حتى 30 حزيران/يونيو 2012.

وعبر اتفاق في 28 كانون الثاني/يناير 2013 بين الشركتين، نقلت الشركة البريطانية الحقوق لشركة أوروغوانية أخرى تدعى "بيرسين تريد".