مانشستر سيتي الطرف الأول في نهائي كأس الرابطة

مانشستر سيتي يحجز المقعد الأول في نهائي كأس الرابطة الإنكليزية لكرة القدم بعدما كرر فوزه على مضيفه بريستول سيتي، أحد أندية القسم الثاني (تشامبيونشيب)، بنتيجة 3-2 في إياب نصف النهائي.

أغويرو محتفلاً بهدفه (أ ف ب)
أغويرو محتفلاً بهدفه (أ ف ب)

حجز مانشستر سيتي المقعد الأول في نهائي كأس الرابطة الإنكليزية لكرة القدم بعدما كرر فوزه على مضيفه بريستول سيتي، أحد أندية القسم الثاني (تشامبيونشيب)، بنتيجة 3-2 في إياب نصف النهائي.
وعلى ملعب "أشتون جيت" وضع الألماني ليروي سانيه "السيتيزنس" في المقدمة قبل نهاية الشوط الأول بثلاث دقائق.
وفي الشوط الثاني، أضاف النجم الأرجنتيني سيرجيو أغويرو الهدف الثاني في الدقيقة 50.
ثم قلص مارلون بارك الفارق لأصحاب الأرض في الدقيقة 64، قبل أن يسجل أدن فلينت هدف التعادل في الدقيقة الأخيرة.
إلا أن النجم البلجيكي كيفن دي بروين أبى إلا أن يخرج السيتي فائزاً وسجل هدفاً ثالثاً في الدقيقة السادسة من الوقت المحتسب بدلاً من الضائع (90+6).
وبهذا يحجز سيتي مقعده في المباراة النهائية بإجمالي المواجهتين (5-3) بعد فوزه بهدفين لواحد في مباراة الذهاب بينهما الأسبوع الماضي على ملعب "الاتحاد".
وسينتظر القطب الآخر في مدينة مانشستر طرف النهائي الثاني المتأهل من أرسنال أو تشلسي، اللذين سيخوضان مباراة الإياب اليوم الأربعاء على ملعب "الإمارات"، علماً بأن مباراة الذهاب على ملعب "ستامفورد بريدج"، معقل "البلوز"، انتهت 0-0.