الدوري المصري: نجمة رابعة على قميص الأهلي

النادي الأهلي يحسم رسمياً وبشكل مبكر لقب الدوري المصري لكرة القدم للمرة الأربعين في تاريخه قبل 5 مراحل على انتهاء الموسم، مستفيداً من سقوط المصري في فخ التعادل السلبي مع الانتاج الحربي على ملعب الجيش في برج العرب ضمن المرحلة التاسعة والعشرين.

هذا اللقب الأربعين في تاريخ النادي الأهلي
هذا اللقب الأربعين في تاريخ النادي الأهلي

حسم النادي الأهلي رسمياً وبشكل مبكر لقب الدوري المصري لكرة القدم للمرة الأربعين في تاريخه قبل 5 مراحل على انتهاء الموسم، مستفيداً من سقوط المصري في فخ التعادل السلبي مع الانتاج الحربي على ملعب الجيش في برج العرب ضمن المرحلة التاسعة والعشرين.

وكان الأهلي تغلب على إنبي 1-0 الأحد، رافعاً رصيده إلى 75 نقطة وتبقى له 6 مباريات.

وبتعادله أمام الانتاج الحربي، أصبح الفارق بين المصري والأهلي 26 نقطة، وهو أكبر من عدد نقاط المباريات المتبقية للفريق البورسعيدي، وهي 8 مباريات، أي 24 نقطة في حال فوزه بجميعها.

ولن يكون بمقدور الاسماعيلي صاحب المركز الثاني اللحاق بالأهلي حسابياً حيث يملك حاليا 53 نقطة وتتبقى له 7 مباريات يستطيع أن يحصد فيها 21 نقطة كحد أقصى أيضاً.

واللقب هو الثالث توالياً للأهلي، وقد حقق 24 انتصاراً هذا الموسم مقابل 3 تعادلات وخسارة واحدة في 28 مباراة.

وأعرب حسام البدري، المدير الفني للنادي الأهلي، عن سعادته بالفوز بلقب الدوري وقال لموقع النادي الرسمي: "الأهلي قدّم موسماً استثنائياً للمرة الثانية على التوالي، وهو ما يسعدني كثيراً على المستوى الشخصي، لأنه حسم الدوري بشكل رسمي قبل ستة أسابيع من نهاية المسابقة".

وأوضح أنه خاض موسماً مليئاً بالصعوبات والأحداث التي دفعته ولاعبيه لمزيد من الإصرار على الاستمرار في صدارة البطولة وتجاوز كل المحطات الصعبة التي واجهها الفريق من مباريات صعبة وضغط جدول المنافسة وسط العديد من الغيابات المؤثرة التي عانى منها الجميع على مدار الموسم.

ونوّه بالجهود المبذولة من اللاعبين طوال مدة الدوري هذا الموسم، مؤكداً أن الجميع "تحلّى بالروح القتالية والرجولة في كل مباراة خاضها الأهلي بالدوري، وبات التتويج هو العنوان الطبيعي لهذا المجهود".

واختتم البدري بأن "توقيت حسم مسابقة الدوري الممتاز يعد مثالياً" له كمدير فني يبحث عن التركيز على مسابقات أخرى، في إشارة إلى دوري أبطال أفريقيا والكأس المحلية.

ووضع الأهلي، حامل الرقم القياسي بعدد الألقاب (8 وآخرها عام 2013) ووصيف بطل الموسم الماضي، قدمه في دور المجموعات لمسابقة دوري الأبطال بفوزه الكبير الثلاثاء الماضي على ضيفه مونانا بطل الغابون 4-0 في ذهاب دور الـ32.

وتقام مباراة الإياب في 17 الشهر الحالي.

كما بلغ الأهلي الدور ثمن النهائي لمسابقة الكأس المصرية التي يحمل لقبها أيضاً، وسيلتقي مع الداخلية في 13 نيسان/ أبريل المقبل.