فوز مهم لبايرن في ملعب إشبيلية يقرّبه من نصف النهائي

بايرن ميونيخ الألماني يقطع نصف الطريق نحو نصف نهائي دوري أبطال أوروبا بعودته من ملعب مضيفه إشبيلية الإسباني بفوز مهم 2-1 في مباراة ذهاب ربع النهائي.

سجل ألكانتارا هدف الفوز الغالي لبايرن (أ ف ب)
سجل ألكانتارا هدف الفوز الغالي لبايرن (أ ف ب)

قطع بايرن ميونيخ الألماني نصف الطريق نحو نصف نهائي دوري أبطال أوروبا بعودته من ملعب مضيفه إشبيلية الإسباني بفوز مهم 2-1 في مباراة ذهاب ربع النهائي.
على ملعب "رامون سانشيز بيزخوان" تقدم أصحاب الأرض أولاً عن طريق بابلو سارابيا (31)، لكن رد البايرن جاء سريعاً عبر هدف سجله خيسوس نافاس بالخطأ في مرماه (37)، ثم سجل الإسباني تياغو ألكانتارا هدف الفوز لأبناء يوب هاينكس (68).
وبدأت المباراة بسيطرة وهيمنة من إشبيلية على مجريات الأمور وبدا للوهلة الأولى أن البايرن لم يدخل أجواء المباراة.
وكاد إشبيلية أن يترجم أفضليته إلى هدف محقق (20) حينما انطلق سيرجيو إسكوديرو من الجبهة اليسرى وأرسل عرضية إلى داخل منطقة جزاء الضيوف، وفشل الدفاع الألماني في إبعاد الكرة التي تهيّأت في وضعية تسديد سحرية لسارابيا لكن تصويبته ذهبت بشكل غريب للغاية إلى جوار القائم الأيسر للحارس سفين أولريتش.
واستشعر العملاق البافاري الخطر وحاول مجاراة هجمات الفريق الأندلسي لكن الأخير لعب ككتلة واحدة وأغلق دفاعاته جيداً، حتى قبل نهاية الشوط الأول بقليل حينما بدأت هجمات البايرن في اكتساب طابع الخطورة.
لكن إشبيلية نجح في ترجمة سيطرته إلى هدف عندما رفع إسكوديرو كرة عرضية من أمام منطقة الجزاء البافارية إلى القائم الأيسر لأولريتش لتجد القادم من الخلف سارابيا الذي تحكم بالكرة بهدوء وأودعها بيسراه صاروخية لحظة خروج الحارس للتصدي له.
وجاء رد البايرن سريعاً قبل ثماني دقائق تقريباً من نهاية الشوط (37) حين لعب الفرنسي فرانك ريبيري عرضية من الجبهة اليسرى باتجاه عمق منطقة جزاء أصحاب الأرض، لكن نافاس لاعب إشبيلية حوّل الكرة بالخطأ إلى داخل مرمى فريقه ليمنح التعادل للبافاريين على طبق من ذهب.
وفي الدقيقة 68 وضع ألكانتارا أبناء ميونيخ في المقدمة بهدف سجله من رأسية رائعة من الوضع طائراً ليقابل عرضية زميله ريبيري.
بهذه النتيجة يعود بايرن إلى ألمانيا بنتيجة إيجابية قبيل لقاء الإياب الأسبوع المقبل حين يستضيف إشبيلية بملعبه "أليانز أرينا" لحسم هوية المتأهل بينهما لنصف النهائي.