منتخب تونس يخسر جهود نجمه المساكني في مونديال روسيا

النجم يوسف المساكني يُبدي حزنه الشديد بعد الإصابة التي تعرض لها في الرباط الصليبي والتي ستحرمه من المشاركة في مونديال روسيا 2018 مع منتخب تونس الذي كان يعلّق عليه آمالاً كبيرة.

كان منتخب تونس يعلّق آمالاً كبيرة على المساكني في المونديال
كان منتخب تونس يعلّق آمالاً كبيرة على المساكني في المونديال

لم يخف نجم الدحيل القطري والمنتخب التونسي لكرة القدم، يوسف المساكني، حزنه الشديد بعد الإصابة التي تعرض لها في الرباط الصليبي والتي ستحرمه من المشاركة في مونديال روسيا 2018 مع منتخب "نسور قرطاج" الذي كان يعلّق عليه آمالاً كبيرة.
وعبر حسابه على موقع "إنستغرام"، كتب المساكني: "الحمد لله قدر الله ما شاء فعل"، مهنئاً فريقه على التتويج بالدوري القطري أمس السبت عقب فوزه على السيلية بنتيجة 5-2.
وأضاف: "حزين كثيراً، إصابة تحرمني من مواصلة المشوار مع الدحيل والمنتخب في كأس العالم".
وتعرّض المساكني لإصابة في الرباط الصليبي خلال مباراة أمس التي رفع الدحيل في نهايتها لقب الدوري.
وأبدت العديد من الجماهير التونسية والعربية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حزنها وتعاطفها مع اللاعب الذي ستحرمه هذه الإصابة من المشاركة في مونديال روسيا الذي ينطلق في 14 حزيران/ يونيو المقبل.