بعد إقصائه برشلونة .. دي فرانشيسكو يحصد جائزة "إنزو بيرزوت"

أوزيبيو دي فرانشيسكو يتوّج بجائزة "إنزو بيرزوت" الممنوحة من الاتحاد الإيطالي لكرة القدم سنوياً تخليداً لذكرى المدرب الفائز مع المنتخب الوطني بكأس العالم 1982.

دي فرانشيسكو حقق إنجازاً غير متوقع بإطاحة برشلونة (أ ف ب)

فاز أوزيبيو دي فرانشيسكو مدرب روما، اليوم الجمعة، بجائزة "إنزو بيرزوت" الممنوحة من الاتحاد الإيطالي لكرة القدم سنوياً تخليداً لذكرى المدرب الفائز مع المنتخب الوطني بكأس العالم 1982.

وكشف الاتحاد الإيطالي عن الفائز بالجائزة في بيان أكد خلاله أن دي فرانشيسكو، الذي تولى تدريب روما في صيف 2017 ، تفوق على سيموني إنزاغي، مدرب لاتسيو.

وشملت قائمة المرشحين للجائزة كلاً من روبيرتو مانشيني (زينيت سان بطرسبرغ الروسي)، ولوتشيانو سباليتي (إنتر ميلانو)، وماركو جامباولو (سامبدوريا)، وجان بييرو غاسبيريني (أتالانتا).

ويقدم دي فرانشيسكو موسما تاريخياً مع "الجيالوروسي" في دوري أبطال أوروبا بعد وصوله لنصف النهائي عقب "انتفاضة" تاريخية أمام برشلونة الإسباني في مباراة الإياب بدور الثمانية عندما فاز بثلاثية نظيفة، بعدما كان متأخرا في مواجهة الذهاب (4-1).

وسيبحث "ذئاب" روما عن النهائي الأول لهم منذ 34 عاماً عندما خسروا اللقب أمام ليفربول الإنكليزي، منافسهم في المربع الذهبي للنسخة الحالية.

كما يتقاسم روما المركز الثالث في "السيري آ" مع لاتسيو برصيد 60 نقطة، ويبتعد بـ21 نقطة عن يوفنتوس صاحب الصدارة، قبل 7 جولات من النهاية.