"لو موند": القضاء السويسري لن يوجه اتهامات لبلاتيني

بلاتيني موقوف عن ممارسة أي نشاط رياضي لمدة أربع سنوات.

بلاتيني موقوف لمدة 4 أعوام (أفب)
بلاتيني موقوف لمدة 4 أعوام (أفب)

ذكرت صحيفة "لو موند" الفرنسية السبت أن القضاء السويسري استبعد توجيه اتهامات لميشيل بلاتيني الرئيس السابق للاتحاد الأوروبي لكرة القدم الموقوف عن مزاولة أي نشاط رياضي لمدة أربع سنوات.

وأوضحت الصحيفة أن بلاتيني تلقى الخبر عبر خطاب أرسله النائب العام السويسري، سيدريك ريموند، لمحاميه وأكد له أن موكله لن يخضع للتحقيق ولن يتم توجيه اتهامات ضده.

وفي تصريحات لصحيفة "لو موند"، قال بلاتيني عقب معرفته بقرار القضاء السويسري "أمل أن يلغي الفيفا عقوبة إيقافي".

وندد قائد منتخب فرنسا سابقاً والفائز بجائزة الكرة الذهبية ثلاث مرات بأن الاتحاد الدولي لكرة القدم "قتل ودفن وأهان" دون حتى أن يكون هناك حكم محكمة يدينه بارتكاب مخالفات.

وفي مارس/آذار الماضي، وجه بلاتيني انتقادات شديدة لأعضاء "الفيفا" ومحكمة التحكيم الرياضي ووصفهم بأنهم "قضاة حقراء"، وذلك في مقابلة مع مجلة "ماريان".

وتعرض بلاتيني الذي كان رئيس "اليويفا" بين عامي 2007 و2015 للإيقاف عن ممارسة أي أنشطة متعلقة بكرة القدم لمدة أربع سنوات، بقرار من لجنة الأخلاقيات بـ "الفيفا"، بسبب حصوله على 1.8 مليون يورو من الرئيس السابق للاتحاد الدولي لكرة القدم جوزيف بلاتر نظير القيام ببعض الأعمال بين عامي 1998 و2002.