لوف: لهذا السبب خسرنا

ماذا قال مدرب المنتخب الألماني يواكيم لوف عن الخسارة بهدف دون رد في مواجهة المكسيك؟

لوف متحسّراً على إحدى الكرات (أ ف ب)
لوف متحسّراً على إحدى الكرات (أ ف ب)

اعتبر يواكيم لوف مدرب المنتخب الألماني أن حامل اللقب أتاح مساحات شاسعة وفقد الكرة بصورة لم يسبق لها مثيل في خسارته بهدف دون رد في مواجهة المكسيك في مستهل مشواره في مونديال روسيا.
وقال لوف، في مؤتمر صحفي عقب المباراة: "لم تكن التمريرات دقيقة، وفقدنا الكرة بصورة لم يسبق لها مثيل. اعتمدنا على التمريرات القصيرة، وهذا مكّن المنافس من قطعها بسهولة. لم تكن التمريرات دقيقة".
وشدّد المدرب على أن فريقه لعب "بصورة سيئة في الشوط الأول"، ولكنه استعاد مستواه وقدّم أداء أفضل بكثير في الشوط الثاني، عندما صنع فرصاً للتعادل، رغم أن المكسيك واصلت تهديد مرماه من خلال الهجمات المرتدة.
وأكد: "نحن محبطون، خسرنا المباراة الأولى، وهذا أمر غير عادي بالنسبة لنا. لم نلعب كما اعتدنا، في الهجوم بتمريرات سريعة. لا بد من استخلاص الدروس وتقديم أداء أفضل في المباريات المقبلة".
وأثنى لوف على فريق المدرب خوان كارلوس أوسوريو وانتقد لاعبيه بعدما أتاحوا المساحات أمام فريق يتميّز بالسرعة وإجادة الهجمات المرتدة.
وقال: "المكسيك أحد الفرق القوية خلال العامين الماضيين. يُجيدون الهجمات المرتدة وينتقلون بصورة جيدة للغاية من الدفاع للهجوم. أثبتوا ذلك خلال العامين الماضيين. إنهم خبراء في الاستحواذ على الكرة. لديهم لاعبون يتميّزون بالسرعة الشديدة واستغلال المساحات على نحو جيد".
وأشار إلى أن ألمانيا عليها "تحليل ما حدث" لأن النتيجة والأداء خصوصاً في الشوط الأول "لا تُناسب صورة" المنتخب.
وأضاف أنه لا ينوي تغيير خطة لعبه المعتادة التي حقق من خلالها نتائج جيدة لفترة طويلة، مشيراً: "سنحافظ على تكتيكاتنا وليس هناك ما يدفعنا لتغييرها الآن. لا تزال أمامنا مباراتان في دور المجموعات".