كيف يرى "المتفرّج" لام مونديال روسيا؟

النجم الألماني السابق فيليب لام بطل العالم عام 2014 يتواجد في روسيا لكن ليس كلاعب بل للترويج لملف ألمانيا لاحتضان كأس أوروبا 2024 وكمتفرّج.

فيليب لام
فيليب لام

يتواجد النجم الألماني السابق فيليب لام بطل العالم عام 2014 في روسيا لكن ليس كلاعب بل للترويج لملف ألمانيا لاحتضان كأس أوروبا 2024 وكمتفرّج.
وفي حوار مع "دويتشيه فيليه" تحدّث لام عن المنتخبات المشارِكة بين متابعته لكأس العالم كلاعب وكمشاهد.
وقال بهذا الخصوص: "كلاعب يكون تركيزك بالكامل منصبّاً على المباريات والآن بعد اعتزالي اللعب أصبح بإمكاني النظر للأمور بطريقة مختلفة، مثل الاستمتاع بالملاعب والتدقيق في الأمور التنظيمية وغيرها وهذا أمر جميل".
وأضاف أنه يفضّل متابعة المباريات رفقة الأصدقاء والعائلة ويستمتع بمشاهدة أكبر عدد من المباريات وهو ما لم يكن متاحاً أمامه عندما كان لاعباً.
حامل لقب 2014 اعتبر أن منتخبات البرازيل والأرجنتين وإسبانيا وفرنسا بالإضافة إلى ألمانيا هي الأوفر حظاً للمنافسة على لقب مونديال روسيا 2018.
ويتولى فيليب لام، الذي اعتزل اللعب دولياً بعد مونديال البرازيل، مهمة الترويج لملف ألمانيا لاحتضان كأس أوروبا 2024.
وعن حظوظ بلاده في تنظيم هذه المسابقة، قال: "برهنا مراراً على قدرتنا على تنظيم المسابقات الكبرى، هناك حماس في بلدنا ولدينا بنية تحتية جيدة وملاعب ربما ينقصها فقط بعض اللمسات لتكون جاهزة لمسابقة أمم أوروبا".
وأضاف لام البالغ من العمر 35 عاماً: "قدّمنا ملف ترشيح متكامل يتضمن برنامجاً مستداماً غير مسبوق، لذلك سنكون مستضيفاً جيداً جداً لبطولة أمم أوروبا".
وتتنافس تركيا وألمانيا على استضافة كأس أوروبا 2024.
وأثنى لام على أجواء كأس العالم في روسيا وقال إن الجماهير الروسية متحمّسة كثيراً وسعيدة لاحتضان بلادها لهذا العرس الكروي الكبير.