احتفال الألمان يُغضب مدرّب السويد

مدرب السويد، يان أندرسون، يُبدي غضبه إزاء الاحتفال "الهستيري" للاعبي ألمانيا وللطاقم الفني بالهدف القاتل الذي سجله طوني كروس في الدقيقة الخامسة من الوقت المحتسب بدلاً من الضائع أمام السويد ومنح به "المانشافت" النقاط الثلاث، واعتبره المدرب "قلة احترام" لهم.

لاعبو ألمانيا يحتفلون بالفوز (أ ف ب)

أبدى مدرب السويد، يان  أندرسون، غضبه إزاء الاحتفال "الهستيري" للاعبي ألمانيا وللطاقم الفني بالهدف القاتل الذي سجله طوني كروس في الدقيقة الخامسة من الوقت المحتسب بدلاً من الضائع أمام السويد ومنح به "المانشافت" النقاط الثلاث، واعتبره المدرب "قلة احترام" لهم.
وأوضح أندرسون في تصريحات عقب المباراة التي احتضنها ملعب "فيشت الأولمبي" في ثاني جولات المجموعة السادسة بمونديال روسيا: "لقد شعرت بالغضب الشديد".
وأضاف: "بعض المسئولين في المنتخب الألماني احتفلوا بالهدف بالركض تجاهنا، وتوجيه إشارات لنا. إنها قلة احترام. لقد أغضبني هذا السلوك كثيراً".
وفي تعقيبه على الخسارة، أشار المدرب السويدي إلى أنهم يشعرون بـ"مشاعر كثيرة".
وأتم: "أعتقد أنها النهاية الأكثر قسوة لمباراة في مسيرتي. ولكن المنتخبات الثلاث لديها حظوظ في التأهل، ولهذا علينا تضميد جراحنا والتفكير في المباراة المقبلة"، في إشارة للمباراة المصيرية يوم الأربعاء المقبل أمام المكسيك.
وبعد نهاية الجولة الثانية، احتلت ألمانيا المركز الثاني برصيد 3 نقاط خلف المكسيك صاحبة الصدارة بست نقاط بعد فوزها على كوريا الجنوبية بهدفين لواحد.
بينما تجمد رصيد السويد عند 3 نقاط في المرتبة الثالثة، أما كوريا فتتذيل المجموعة دون رصيد وودعت البطولة.