هاميلتون يفوز في فرنسا ويعود للصدارة

البريطاني لويس هاميلتون، سائق مرسيدس، يستعيد صدارة ترتيب بطولة العالم لسباقات سيارات الفئة الأولى (فورمولا1) من الألماني سيباستيان فيتيل، سائق فيراري، بعدما توِّج بسباق جائزة فرنسا الكبرى الذي يعود ليشكّل جزءاً من بطولة العالم بعد غياب 28 عاماً.

هاميلتون محتفلاً بفوزه (أ ف ب)
هاميلتون محتفلاً بفوزه (أ ف ب)

استعاد البريطاني لويس هاميلتون، سائق مرسيدس، صدارة ترتيب بطولة العالم لسباقات سيارات الفئة الأولى (فورمولا1) من الألماني سيباستيان فيتيل، سائق فيراري، بعدما توِّج بسباق جائزة فرنسا الكبرى الذي يعود ليشكّل جزءاً من بطولة العالم بعد غياب 28 عاماً.
واستطاع هاميلتون أن يحسم السباق، الذي يقام على حلبة "بول ريكارد"، بجدارة بعدما أنهاه خلال زمن قدرة ساعة و30 دقيقة و11 ثانية و385 جزءاً من الثانية، متفوقاً بفارق 7 ثوان و90 جزءاً من الثانية على الهولندي ماكس فيرشتابن (ريد بُل) الذي حل في المرتبة الثانية، بينما أكمل الفنلندي كيمي رايكونن (فيراري) منصة التتويج بعدما جاء في المركز الثالث بفارق 25 ثانية و888 جزءاً من الثانية.
أما فيتيل فأنهى السباق في المركز الخامس بفارق 61 ثانية و935 جزءاً من الثانية.
واستعاد بطل العالم 4 مرات أعوام (2008 و2014 و2015 و2017) صدارة بطولة العالم بعدما أصبح رصيده 145 نقطة ليبتعد بفارق 14 نقطة عن غريمه التقليدي فيتيل.
وتُستأنف بطولة العالم الأسبوع المقبل بسباق جائزة أستراليا الكبرى.