15 من 15 ليوفنتوس و18 من 18 لسان جيرمان

يوفنتوس وباريس سان جيرمان يواصلان انطلاقتيهما الرائعة في بطولتي إيطاليا وفرنسا على التوالي.

رونالدو محتفلاً بهدفه (أ ف ب)

قاد النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو فريقه يوفنتوس إلى الحفاظ على بدايته المثالية في دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم هذا الموسم بانتصار صعب 2-0 خارج ملعبه أمام فروزينوني بينما عانى روما من هزيمة مفاجئة 0-2 أمام بولونيا.

وفاز يوفنتوس بقيادة مدربه ماسيمليانو أليغري، والساعي للقبه الثامن على التوالي في دوري الدرجة الأولى، حتى الآن بأول خمس مباريات في الدوري للمرة الثالثة في خمسة مواسم.

وتقمّص رونالدو دور البطل، عقب أيام من طرده في ظهوره الأول في دوري أبطال أوروبا مع يوفنتوس، وأنهى حالة الصمت بتسديدة من مسافة قريبة في الدقيقة 81 ليرفع رصيده في دوري الدرجة الاولى هذا الموسم إلى ثلاثة أهداف في خمس مباريات.

ومثّل أصحاب الأرض، الذين جمعوا نقطة واحدة هذا الموسم ولا يزالون ينتظرون تسجيل أول هدف هذا الموسم، اختباراً قاسياً لحامل اللقب على نحو مفاجئ لكن التحدي انتهى في الوقت المحتسب بدل الضائع بعد أن أنهى فيدريكو برنارديسكي هجمة مرتدة في الشباك ليحسم النتيجة بشكل نهائي.

ويتصدر يوفنتوس جدول الترتيب برصيد 15 نقطة بعد أول خمس مباريات.

وبات أوزيبيو دي فرانشيسكو مدرب روما في موقف خطير عقب خسارة الفريق امام بولونيا وهي نتيجة دفعت جيمس بالوتا رئيس روما للقول انه شعر ”بالغثيان“.

وخاض بولونيا المباراة بدون أن يكون قد حقق أي انتصار أو سجل اي هدف هذا الموسم لكن هدفين سجلهما فيدريكو ماتيليو وفيدريكو سانتاندر منحا فريق المدرب فيليبو إينزاغي أول انتصار له على ارضه أمام الفريق القادم من العاصمة منذ 2004 وترك روما في المركز 14 برصيد خمس نقاط.

واستمر نابولي كأبرز منافس ليوفنتوس عقب فوزه على تورينو 3-1 بفضل ثنائية لورينزو إينسيني اضافة لهدف من سيموني فيردي.

وفاز فريق كارلو أنشيلوتي بأربع من بين خمس مباريات في الدوري الايطالي هذا الموسم ويحتل المركز الثاني بفارق ثلاث نقاط خلف المتصدر.

وسجل أتلانتا هدفاً في الوقت المحتسب بدل الضائع ليتعادل 2-2 مع ميلان في "سان سيرو" بينما تقدم لاتسيو للمركز الخامس بالفوز 4-1 على أرضه أمام جنوة ى بينما ظل كييفو في قاع جدول الترتيب عقب خسارته على أرضه 0-2 أمام أودينيزي.

حقّق ليون الفوز على أولمبيك مرسيليا 4-2 فيما مدد باريس سان جيرمان بدايته المثالية لدوري الدرجة الأولى الفرنسي لكرة القدم إلى ستة انتصارات بعدما عوّض تأخره ليتغلب 3-1 خارج ملعبه على ستاد رين. 

وأحرز برتران تراوري هدفين في تسع دقائق بالشوط الثاني ليتفوق ليون على ضيفه، الذي طُرد منه دوي تشاليتا-تسار قرب النهاية، ويتساوى مع مرسيليا برصيد عشر نقاط لكل منهما بعد ست مباريات لكن يتقدّم عليه بفارق الأهداف.

وتركت النتيجة باريس سان جيرمان في الصدارة برصيد 18 نقطة، بفارق خمس نقاط عن ليل صاحب المركز الثاني بعد أن سجل الأرجنتيني أنخيل دي ماريا والبلجيكي توماس مونييه هدفين ألغيا تقدم الفريق صاحب الأرض المغامر بهدف عكسي أحرزه أدريان رابيو.

وأضاف البديل إيريك شوبو-موتنغ هدفاً ثالثاً في الدقائق الأخيرة لصالح باريس سان جيرمان الذي تعافى من هزيمته 3-2 أمام ليفربول في دوري أبطال اوروبا يوم الثلاثاء الماضي.