فوز تاريخي لإيبار على ريال مدريد

إيبار يُفاجىء ضيفه ريال مدريد بطل أوروبا ويُلحق به هزيمة كبيرة 3-0 في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم.

لاعبو إيبار يحتفلون بالفوز (أ ف ب)
لاعبو إيبار يحتفلون بالفوز (أ ف ب)

فاجأ إيبار ضيفه ريال مدريد بطل أوروبا وألحق به هزيمة كبيرة 3-0 في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم بأهداف غونزالو إيسكالانتي وسيرجي إنريك وكيكي غارسيا.

وانتهت أول مباراة للأرجنتيني سانتياغو سولاري كمدرب دائم لريال مدريد بالخسارة عقب أربعة انتصارات متتالية خلال فترته كمدرب مؤقت.

ولعب المدافع مارك كوكوريلا، المعار من برشلونة، دوراً في كافة أهداف إيبار.

وكاد الفريق الباسكي أن يرفع غلّته من الأهداف لكن البلجيكي تيبو كورتوا حارس ريال مدريد حال دون ذلك.

وحقق إيبار فوزه الأول على الإطلاق على ريال مدريد ليأتي في المركز السابع برصيد 18 نقطة متأخراً بفارق نقطتين عن "الميرينغي" سادس الترتيب.

وقال رافايل فاران مدافع ريال: ”إيبار لعب المباراة بشكل مباشر واستغل الأفضلية في الكرات المرتدة ونحن خسرنا الصراعات الثنائية“.

وأضاف: ”بصفة عامة لم نكن نتمركز في المكان المناسب ولم نلعب بحرية ولم نتمكن من العثور على حلول“.

وخسر ريال مدريد للمرة الخامسة في الدوري هذا الموسم وسيكون بوسع برشلونة المتصدر توسيع الفارق إلى سبع نقاط إذا فاز على أتلتيكو مدريد ثالث الترتيب اليوم السبت.