ركلة جزاء ميسي تمنح برشلونة فوزاً صعباً

النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي يقود فريقه برشلونة لفوز صعب على بلد الوليد 1-0، في المرحلة 24 من الدوري الإسباني لكرة القدم. 

سجّل ميسي ركلة جزاء وأهدر ركلة ثانية (أ ف ب)

قاد النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي فريقه برشلونة لفوز صعب على بلد الوليد 1-0، في المرحلة 24 من الدوري الإسباني لكرة القدم. 

وسجّل ميسي هدفه من ركلة جزاء ليمنح "البرسا" الفوز رغم أنه أضاع ركلة ثانية في نهاية المباراة.

وهز الفرنسي أنطوان غريزمان الشباك بتسديدة مباشرة غيرت اتجاهها ليفوز أتلتيكو مدريد بصعوبة أيضاً 1-0 على مستضيفه رايو فايكانو ويضع حداً لهزيمته في آخر مباراتين.

وظهر برشلونة بعيداً تماماً عن مستواه لكنه لم يتعرّض لخطر من الفريق الضيف على ملعب "كامب نو" ليضع حداً لتعادله في آخر ثلاث مباريات في جميع المسابقات.

وشارك الفرنسي عثمان ديمبيلي في التشكيلة الأساسية لأول مرة منذ عودته من الإصابة كما لعب الغاني كيفن برينس بواتنغ، القادم على سبيل الإعارة في فترة الانتقالات الشتوية، للمرة الثانية إذ استغل المدرب إرنستو فالفيردي الفرصة لإراحة مهاجمه الأوروغوياني لويس سواريز قبل مواجهة أولمبيك ليون في ذهاب دور الستة عشر لدوري أبطال أوروبا يوم الثلاثاء.

وقال فالفيردي: ”لم نمرّر الكرة بسرعة كما كنا نحتاج. افتقدنا المرونة في الشوط الأول وامتلكناها في الشوط الثاني. أُتيحت لنا ست فرص لكننا نعرف أن كل شيء يتم تقييمه بالنتيجة“.

وعانى أتلتيكو في مواجهة رايو صاحب المركز 18 لكنه خطف الفوز بهدف متأخر ليتقدّم إلى المركز الثاني بفارق نقطتين عن ريال مدريد الذي يستضيف جيرونا اليوم الأحد.