قرار مهم في الفورمولا 1 لزيادة التنافس

الاتحاد الدولي للسيارات يقرّر منح نقطة واحدة لأي سائق يسجّل أسرع زمن للفة خلال سباقات بطولة العالم للفورمولا 1 بداية من السباق الافتتاحي للموسم في أستراليا بشرط أن يُنهي السائق ضمن أول 10 في ترتيب السباق.

نقطة للسائق الذي يحقّق أسرع لفة في السباق

قرّر الاتحاد الدولي للسيارات منح نقطة واحدة لأي سائق يسجّل أسرع زمن للفة خلال سباقات بطولة العالم للفورمولا 1 بداية من السباق الافتتاحي للموسم في أستراليا بشرط أن يُنهي السائق ضمن أول 10 في ترتيب السباق.

وأضاف الاتحاد الدولي للسيارات أن أعضاء مجموعة الاستراتيجية لفورمولا 1 ومجلس فورمولا 1 وافقوا بالإجماع على القرار في تصويت إلكتروني.

وكان هذا الإجراء قد تمت الموافقة عليه من قبل المجلس العالمي لرياضات المحركات التابع للاتحاد الدولي في السابع من آذار/ مارس الجاري.

وكان الفنلندي فالتيري بوتاس، الذي يقود لفريق مرسيدس إلى جانب البريطاني لويس هاميلتون بطل العالم خمس مرات، قد سجّل أسرع زمن للفة سبع مرات في 21 سباقاً الموسم الماضي.

وكانت بطولة الفورمولا 1، التي ستحتفل بإقامة السباق رقم 1000 في تاريخها هذا العام خلال سباق جائزة الصين الكبرى، قد منحت نقطة لصاحب أسرع زمن للفة في الفترة من 1950 وحتى 1959.

وقال روس براون مدير إدارة رياضة المحركات ببطولة العالم إن هذا التحرك يمثل جزءاً من الجهود ”للارتقاء بالمستوى مع الحفاظ على النزاهة على صعيد رياضتنا. نشعر أن إعادة اعتماد منح نقطة للسائق صاحب أسرع زمن للفة في السباق عقب 60 عاماً يصبّ في هذا الاتجاه".

وأضاف: ”كنا نبحث هذا الحل... والذي يمثل استجابة لبحث تفصيلي جرى مع الآلاف من جماهيرنا حول العالم على مدار عدة أشهر“.

وبينما لن يحصل السائقون خارج أول 10 في الترتيب على نقطة من أسرع لفة، فإنهم سيمتلكون حافزاً للمنافسة ومساعدة الفريق بواسطة منع المنافسين من الحصول على نقطة إضافية من خلال أي سائق يوجد في دائرة المراكز التي تمنح أصحابها نقاطاً.

وستكون الفرق أكثر انتباهاً لمن سيسجّل أسرع زمن للفة وهو ما يعادل 21 نقطة إضافية على مدار الموسم ويساوي تقريباً الفوز بسباق كامل.

وسيكون لتلك النقاط الإضافية أثر كبير في إحداث الفارق في نتيجة البطولة.