فوز فرنسا وإنكلترا وتعثّر البرتغال

فرنسا بطلة العالم تحقّق فوزاً كبيراً في الجولة الثانية من تصفيات كأس أوروبا لكرة القدم 2020 على ضيفتها إيسلندا برباعية نظيفة، وإنكلترا تقلب الطاولة على مضيفتها مونتينيغرو 5-1، فيما تعثّرت البرتغال حاملة اللقب للمرة الثانية بتعادلها أمام ضيفتها صربيا 1-1.

فازت فرنسا على أيسلندا 4-0 (أ ف ب)

حقّقت فرنسا بطلة العالم فوزاً كبيراً في الجولة الثانية من تصفيات كأس أوروبا لكرة القدم 2020 على ضيفتها إيسلندا برباعية نظيفة، وقلبت إنكلترا الطاولة على مضيفتها مونتينيغرو 5-1، فيما تعثّرت البرتغال حاملة اللقب للمرة الثانية وخسرت جهود نجمها كريستيانو رونالدو.

وهو الفوز الثاني توالياً لفرنسا، وصيفة بطلة النسخة الأخيرة على أرضها، وإنكلترا، فيما سقطت البرتغال في فخ التعادل الثاني توالياً على أرضها وكان هذه المرة أمام صربيا 1-1 بعدما كانت تعادلت مع ضيفتها أوكرانيا سلباً في الجولة الأولى.

على ملعب "ستاد دو فرانس"، استعرضت فرنسا أمام ضيفتها إيسلندا وخرجت فائزة برباعية نظيفة تناوب على تسجيلها صامويل أومتيتي (12) وأوليفييه جيرو (68) وكيليان مبابي (78) وأنطوان غريزمان (84).

وهو الهدف الدولي الـ 35 لجيرو فانفرد بالمركز الثالث في تاريخ هدافي المنتخب الفرنسي خلف ميشال بلاتيني (41) وتييري هنري (51).

وكانت فرنسا عادت بفوز كبير على مضيفتها مولدافيا 4-1 في الجولة الأولى فعزّزت موقعها في صدارة المجموعة الثامنة برصيد 6 نقاط بفارق الأهداف أمام تركيا التي فازت بدورها على ضيفتها مولدافيا برباعية نظيفة أيضاً في إسكيشهير.

وفي المجموعة ذاتها، عادت ألبانيا بفوز كبير على مضيفتها أندورا بثلاثية نظيفة لأرماندو صديقو (21) وبيكيم بالاي (87) وأمير أبراشي (90).

وقلبت إنكلترا الطاولة على مضيفتها مونتينيغرو وحققت فوزاً كبيراً 5-1 على ملعب بودغوريتشا سيتي استاديوم، طغت عليه الهتافات العنصرية.

وكانت مونتينيغرو البادئة بالتسجيل عبر ماركو فيسوفيتش (18)، لكن إنكلترا ردّت بخمسة أهداف لمايكل كين (30) وروس باركلي (39 و59) وهاري كاين (71) ورحيم سترلينغ (81).

واحتفل سترلينغ بالهدف من خلال وضع يديه على أذنيه باتجاه جماهير المضيف، فيما قال مدربه غاريث ساوثغيت إنه سمع هتافات عنصرية موجّهة للمدافع داني روز.

وقال ساوثغيت: "بالتأكيد سمعت هتافات عنصرية عندما تلقّى داني روز بطاقة صفراء في نهاية المباراة. ليس هناك شك في أن الأمر قد حدث. سنتأكد من إبلاغ الاتحاد الأوروبي لكرة القدم لأنه غير مقبول".

وهو الفوز الثاني توالياً لإنكلترا بعد الأول على تشيكيا 5-0 الجمعة الماضي فعزّزت موقعها في صدارة المجموعة الأولى برصيد 6 نقاط، فيما منيت مونتينيغرو بخسارتها الأولى بعد تعادلها مع مضيفتها بلغاريا 1-1 الجمعة.

وسقطت البرتغال في فخ التعادل للمرة الثانية توالياً على أرضها عندما تعثّرت أمام صربيا 1-1 وخسرت جهود نجمها وقائدها وهدافها رونالدو الذي تعرض للإصابة بعد نصف ساعة من بداية المباراة.

وفاجأت صربيا أصحاب الأرض بهدف مبكر من ركلة جزاء انبرى لها نجم أياكس أمستردام الهولندي دوشان تاديتش بنجاح (7).

ونجحت البرتغال في إدراك التعادل عبر مدافعها دانيلو الذي انطلق بالكرة من منتصف الملعب قبل أن يسدّدها قوية بيمناه من خارج المنطقة وأسكنها الزاوية اليسرى البعيدة للحارس ماركو ديميتروفيتش (42).

وكانت البرتغال سقطت في فخ التعادل السلبي أمام ضيفتها أوكرانيا في الجولة الأولى على الملعب ذاته.

وتراجعت البرتغال إلى المركز الثالث برصيد نقطتين تاركة الصدارة لأوكرانيا الفائزة على مضيفتها لوكسمبورغ بهدفين لفيكتور تسيغانكوف (40) وجيرسون رودريغيش (90 خطأ في مرمى منتخ بلاده) مقابل هدف لدافيد توربيل (34).

ورفعت أوكرانيا رصيدها إلى 4 نقاط بفارق نقطة واحدة أمام لوكسمبورغ.