"يديعوت أحرونوت": عيد كئيب: ارتفاع بنسبة 40% في طلب المساعدات الغذائية

صحيفة "يديعوت أحرونوت" تنشر مقالاً للكاتب الإسرائيلي هدارغيل-عاد، تحت عنوان "عيد كئيب: ارتفاع بنسبة 40% في طلب مساعدات غذائية".

  • "يديعوت أحرونوت": عيد كئيب: ارتفاع بنسبة 40% في طلب مساعدات غذائية

نشرت صحيفة يديعوت أحرونوت مقالاً للكاتب الإسرائيلي هدارغيل-عاد، تحت عنوان "عيد كئيب: ارتفاع بنسبة 40% في طلب مساعدات غذائية"، ويشير فيه إلى الوضع الاقتصادي الصعب في أعقاب أزمة الكورونا لم يوفّرأي منطقة جغرافية في "إسرائيل".

وفيما يلي نص المقال منقول إلى العربية:

ثلاثة أيام قبل عشية رأس السنة (العبرية - مساء الإثنين) والمطابخ للمحتاجين تفيد عن ارتفاعٍ بنسبة حوالى 40% في طلب سلة مواد غذائية ووجبات جاهزة للأعياد، مقارنةً بنفس الفترة من السنة الماضية. 

الوضع الاقتصادي الصعب في أعقاب أزمة الكورونا لم يوفّرأي منطقة جغرافية في "إسرائيل": على سبيل المثال، في كريات شمونة كان هناك ارتفاع بنسبة 67% في طلب طعامٍ للعيد، وكذلك في بئر السبع.

في القدس سُجّل ارتفاع بنسبة 56%، وفي بيت شان 67% وفي إيلات تضاعف الطلب. 

في صندوق الصداقة، الذي يدعم 25 مطبخاً للمحتاجين في أنحاء "إسرائيل"، قالوا أمس أن التعامل مع الوضع في هذه السنة صعبٌ بوجهٍ خاص.

مدراء المطابخ يواجهون أيضاً انخفاضاً دراماتيكياً في التبرعات من رجال أعمال وأشخاص خاصين اعتادوا التبرع قبل أزمة الكورونا ووقعوا في مصاعب اقتصادية من جراء الأزمة.

وفي المقابل عدد أكبر من الناس يطلبون مساعدة، مع التشديد على مسنّين وقع أولادهم في ضائقة اقتصادية ولا يستطيعون دعمهم كما في الماضي. 

إفرات شاحَر، نائبة المدير العام لبرامج صندوق الصداقة، قالت: "نشأ وضع يطلب فيه المزيد من الناس المحتاجين المساعدة من الجمعيات، لكن الجمعيات تجد صعوبة في تلبية الطلبات ومساعدة كل من هو محتاج. كخطوة طارئة، صندوق الصداقة قرر ميزانية مضاعفة عما نتبرع به عموماً قبل الأعياد وستبلغ هذه السنة 33 مليون شيكل" (حوالي 10 ملايين و287 ألف دولار). 

 

إن الآراء المذكورة في هذه المقالة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الميادين وإنما تعبّر عن رأي الصحيفة حصراً