اليمن | أكثر من مليون و400 ألف طفل أجبرتهم الظروف الاقتصادية على العمل

أكثرُ من مليون و400 ألف طفل يمني يعانون من الظروف الاقتصادية الصعبة ومن الاضطرار للعمل نتيجة استمرار الحرب السعودية وتفاقم الوضع الإنساني. مراكز رعاية الأطفال وفي ظل هذه الظروف لا قدرة لها على استيعاب العدد الهائل منهم ولا سيما من لا مأوى لهم نظرًا إلى معاناتها ونقص التمويل وغياب برامج الرعاية والتأهيل