المسلحون يقصفون الفوعة وكفريا بشكل عنيف

عدد الشهداء في بلدة الفوعة المحاصرة في ريف إدلب الشمالي يرتفع إلى اكثر من 10 أشخاص، بعد استشهاد المواطن حسين أحمد طربيخ وعائلته بأكملها. وتواصل المجموعات المسلحة قصفها الفوعة وكفريا بشكل عنيف وبمختلف أنواع القذائف والصواريخ.