قوات الاحتلال تفرّق المتظاهرين في بلدة صوريف غرب الخليل بالرصاص الحي

قوات الاحتلال الإسرائيلي تستخدم الرصاص الحي والمطاط وقنابل الصوت والغاز لتفريق المتظاهرين في بلدة الصوريف غرب الخليل ضد مصادرة الأراضي الفلسطينية لصالح إقامة مستوطنات في المنطقة.

  • قوات الاحتلال تفرّق المتظاهرين في بلدة صوريف بالرصاص الحي

قمعت قوات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الجمعة مظاهرة حاشدة في بلدة صوريف غرب الخليل، المهددة مساحات واسعة من أراضيها بالمصادرة، لصالح إقامة مستوطنات عليها.

واستخدمت قوات الاحتلال الرصاص الحي، والمعدني المغلّف بالمطاط، وقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع لتفريق المصلين.

وأصيب جراّء ذلك الصحفي معاذ عمارنة برصاصة مطاطية في عينه، ما تطلب نقله إلى المشفى لتلقي العلاج.

كما منعت قوات الاحتلال المواطنين من أداء صلاة الجمعة في المنطقة، وأعلنتها منطقة عسكرية مغلقة.

  • قوات الاحتلال تفرّق المصلين في بلدة صوريف بالرصاص الحي
    قوات الاحتلال تفرّق المصلين في بلدة صوريف بالرصاص الحي