بكين لواشنطن: لا تتدخلوا في هونغ كونغ

الصين تقدّم احتجاجاً إلى السفارة الأميركية في بكين بعد إقرار مجلس مجلس الشيوخ الأميركي مشروع قانون تعدّه تدخلاً واضحاً بالسياسة الداخلية للصين وهون كونغ.

  • الصين: مجلس الشيوح الأميركي ينتهك القانون الدولي

قدّمت الصين اليوم الأربعاء احتجاجاً قوياً إلى ممثل السفارة الأميركية في بكين على خلفية إقرار مجلس الشيوخ الأميركي مشروع قانون وُصف بـ "دعم حقوق الإنسان والديمقراطية في هونغ كونغ".

وطالبت الخارجية الصينية الولايات المتحدة بوقف تدخلها في هونغ كونغ مشيرةً إلى أنها جزء من الشؤون الداخلية للصين، خصوصاً أنها ليست المرة الأولى التي يقرّ فيها  مجلس النواب الأميركي قانون مماثل.

وهذا ما أكده المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية جينغ شوانغ في بيانها اليوم الأربعاء، حين قال إن مشروع القانون الذي مرره مجلس الشيوخ هو تدخل واضح في الشؤون الداخلية لهونغ كونغ وللصين، حتى إنه انتهاك خطير للقانون الدولي.

واعتبر شوانغ أنّ مشروع القانون هذا يهمل الحقيقة والواقع والصين ستضطر لاتخاذ "إجراءات جوابية لحماية السيادتها القومية ومصالحها في مجالي الأمن والتنمية".

بدورها، دعت السلطات الصينية الولايات المتحدة الأميركية إلى التراجع عن مثل هذه السياسة قبل فوات الأوان ومنع إقرار هذا القانون.

تجدر الإشارة إلى أنّ التظاهرات في هونغ كونغ مستمرة منذ حوالى ستة أشهر، والشرطة الصينية تتخذ إجراءات حاسمة للحد من هذه التظاهرات.