أوغلو يعلن رفض تركيا إقامة منطقة آمنة في سوريا يحتمي فيها "الإرهابيون"

وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو يعلن رفضه إقامة منطقة آمنة في سوريا يحتمي فيها "الإرهابيون"، ويشير إلى أن مقاتلين من وحدات حماية الشعب الكردية لا يزالون في منبج السورية.

أوغلو لفت إلى أن العمل على خريطة طريق لمنبج في سوريا تسارع في الفترة الأخيرة
أوغلو لفت إلى أن العمل على خريطة طريق لمنبج في سوريا تسارع في الفترة الأخيرة

أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو رفضه إقامة منطقة آمنة في سوريا يحتمي فيها "الإرهابيون".

جاويش أوغلو لفت إلى أن العمل على خريطة طريق لمنبج في سوريا تسارع في الفترة الأخيرة، وأضاف مؤكداً أن تركيا تعارض منطقةً آمنةً في سوريا إذا كان "الإرهابيون" سيتمتعون فيها بحماية.

كذلك أشار جاويش أوغلو الى أن مقاتلين من وحدات حماية الشعب الكردية لا يزالون في منبج السورية.

وكان المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم كالين أعلن التوصل إلى تفاهم مع روسيا بشأن خارطة الطريق المتعلقة بمنبج في سوريا، معتبراً أنه يجب أن تكون المنطقة الأمنية تحت سيطرة أنقرة |لنتمكن من تطبيق نموذج جرابلس والباب وعفرين على منبج وشرق الفرات".