أيقونة الاحتجاجات السودانية آلاء صلاح لـ"الميادين": لا أخشى الاعتقال

آلاء صلاح، المرأة السودانية التي تحوّلت إلى أيقونة للاحتجاجات بعد انتشار صور لها وهي تقود مظاهرات في الخرطوم، تؤكد في مقابلة مع الميادين أنّها لا تخشى الاعتقال، وتتطلع لـ"سقوط النظام السوداني وحصول الشعب على كافة حقوقه".

  • آلاء صلاح لـ
    آلاء صلاح لـ"الميادين": لا أخشى الاعتقال

وصفت آلاء صلاح، المرأة السودانية التي تحوّلت إلى أيقونة بعد أن انتشرت صورها عبر الإنترنت مطلع الأسبوع الجاري خلال قيادتها الهتافات خلال التظاهرات التي تشهدها الخرطوم، الثورة السودانية بأنها "ثورة جيل وشعب".

وأشارت صلاح خلال اتصال معها ضمن برنامج "المشهديّة" على شاشة الميادين، إلى أنّها لا تخشى الاعتقال، وأضافت "أنا من هذا الشعب، وما يقودني هو حب الوطن".

وتحدثت صلاح عن تطلعها لـ"سقوط النظام السوداني، وحصول الشعب على كافة حقوقه". 

يذكر أنّ صوراً وتسجيلات مصوّرة لصلاح، انتشرت بكثرة مؤخراً على مواقع التواصل الاجتماعي، خلال وقوفها على سيارة تقود حشوداً متظاهرة خارج مقر القيادة العامة للجيش في الخرطوم.

وشكرت آلاء صلاح على حسابها في موقع "تويتر"، الجميع "من أعماق قلبها"، مؤكدةً أن "الكفاح لتكون السودان ديمقراطية ومزدهرة متواصل".