لم يحن موعد الحلول بعد..

صحيفة "الجهورية" اللبنانية تفترض أن تُهيئ عودة الحريري المناخ الداخلي لمواكبة الإيجابيات الإقليمية عندما تحين عبر مدخل إنتخاب رئيس جديد للجمهورية، وتشير الى ان عودته تسرّع نتائج أحداث عرسال.

وتصاعد التوتر المذهبي في لبنان بسبب حملات التعبئة الداخلية المفتوحة
صحيفة الجمهورية - الواضح أنّ عودة رئيس تيّار "المستقبل" سعد الحريري سرّعت بها نتائج أحداث عرسال. فقد ظهر جلياً أنّ "الأرض السنّية" تأثرت بالحروب المفتوحة في المنطقة وتصاعد التوتر المذهبي في لبنان بسبب حملات التعبئة الداخلية المفتوحة والخالية من أيّ ضوابط، والأهم الفراغ الحاصل على مستوى القيادة السياسية الناجم من غياب الحريري. إلاّ أنّ هذه المرحلة، وإن أظهرت كثيراً من الإشارات على اقترابها، فإنها لم تبدأ بعد لا تزال في طور الإعداد لها.

وأوضح مثال على ذلك قصف الطائرات الأميركية مواقع تابعة لتنظيم "داعش" في العراق، الذي كان استعراضاً لا أكثر، باستثناء منع "داعش" من الاقتراب من المنطقة الكردية. أما في لبنان، فإنّه من المفترض أن تُهيئ عودة الحريري، المناخ الداخلي لمواكبة الايجابيات الإقليمية عندما تحين، عبر مدخل انتخاب رئيس جديد للجمهورية.

اخترنا لك