العراق: أشرس المعارك منتظرة

صحيفة "الإندبندنت" البريطانية تتحدث عن موضوع تدخّل الطائرات الأميركية من دون طيّار في العراق، وتشير إلى أن الفكرة "جاذبة للسياسيين" إلا أنها تعتبر أن لبّ القيادة العسكرية في "داعش" يضم عسكريين عراقيين محترفين، سيحرصون على ألاّ يصبح رجالهم أهدافاً سهلة.

الإندبندنت: القيادة العسكرية في "داعش" تضم عسكريين محترفين
قالت صحيفة "الإندبندنت" البريطانية إن الجيش العراقي الذي فقد معنوياته يأمل أن تتدخل الولايات المتحدة بطائرات من دون طيار، لكن ذلك قد يثير هجمات انتقامية مدمرة.

 وأشارت الصحيفة، إلى أن فكرة الطائرات بدون طيار جاذبة للسياسيين لأنها تبدو أنها تتسبب بأكبر ضرر على العدو. لكن لبّ القيادة العسكرية في "داعش" يضم عسكريين عراقيين محترفين، سيحرصون على ألاّ يصبح رجالهم أهدافاً سهلة. واشنطن راضية على أسلوب عمل الطائرات بدون طيار في اليمن ووزيرستان ضد مجموعات صغيرة مرتبطة بـ "القاعدة".

واستدركت الدورية البريطانية بالقول، "لكن هذه الجماعات المعزولة لا تمثل تهديداً جدياً بالمقارنة مع تلك التي في العراق، حيث سيصبح هناك قريباً عشرات الآلاف من المقاتلين المدربين والمجهزين والمتطرفين، الذي يخضعون لقيادة مركزية قوية".

 
وقالت إن المسؤولين العراقيين يعتقدون أن لديهم فرصة جيدة لتطهير صلاح الدين، لكنهم يعترفون أن استعادة الموصل تتطلب وقتاً. فيما، بدأ "داعش" بهدم الأضرحة والمقامات الدينية، فاتحاً الباب أمام حرب دينية شرسة.

 

 

اخترنا لك