الجبالي: تونس دخلت متعرجاً خطيراً

رئيس الحكومة التونسية حمادي الجبالي يؤكد عدم نيته ترك حزب حركة النهضة مجدداً دعوته إلى تشكيل حكومة كفاءات وطنية معتبراً أن البلاد دخلت في متعرج خطير بمقتل شكري بلعيد.

رئيس الحكومة التونسي حمادي الجبالي
رئيس الحكومة التونسي حمادي الجبالي

أكد رئيس الحكومة حمادي الجبالي أن "الوضع في تونس يقتضي تكوين حكومة كفاءات وطنية تكون محايدة وتعمل على ملفات ملحة كالتشغيل والأسعار والبنية التحتية والأمن" معتبراً "أن البلاد دخلت متعرجاً خطيراً باغتيال شكري بلعيد".

وقال الجبالي في حديث تلفزيوني "لست حريصاً على الحكم الآن وأقوم بواجبي وسأساند أي رئيس حكومة آخر يتولى قيادة البلاد".ونفى الجبالي وجود اي صراع بينه وبين حزب حركة النهضة قائلاً "لن أترك النهضة إلا إذا قام الحزب بإخراجي"، معتبراً أن الصراع الآن يتمثل في أن "ننجح في ثورتنا أو نفشل" على حد تعبيره.

واعتبر الجبالي أن قرار انسحاب وزراء حزب المؤتمر من أجل الجمهورية لا يعني أي شيء مضيفاً أن "النخبة التونسية لم تدرك بعد أن الأولوية للشارع ولتحقيق مطالب الثورة" على حد تعبيره.