التوصل لاتفاق هدنة في أوكرانيا

وزراء خارجية روسيا وألمانيا وفرنسا وأوكرانيا يتوصلون إلى اتفاق هدنة لوقف إطلاق النار في شرق أوكرانيا، وروسيا توافق على نشر حرس حدود أوكرانيين في بعض المعابر الروسية.

لافروف يعلن التوصل إلى اتفاق هدنة في أوكرانيا
أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف عن توصل روسيا مع نظرائها ألمانيا وفرنسا وأوكرانيا لاتفاق يقضي بوقف إطلاق النار في أوكرانيا.

وقال لافروف في مؤتمر صحفي الأربعاء عقده مع نظرائه الألماني والفرنسي والأوكراني في برلين إن "أهم ما اتفقنا عليه هو التوثيق العاجل لهدنة شاملة"، وأضاف "وافقنا على نشر حرس حدود أوكراني في بعض المعابر الروسية"، كما أكد لافروف على ضرورة حل مسألة الرهائن والأسرى، "لأن الهدف الأساس هو تلافي سقوط المزيد من الضحايا بين المدنيين".

من جهته أعرب لوران فابيوس وزير الخارجية الفرنسي عن ارتياحه للخطوة الروسية الهادفة لإيجاد حل يرضي الجميع من خلال سماحها للمراقبين التابعين لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا الدخول إلى منطقة الحدود المشتركة بين روسيا وأوكرانيا، مشدداً على ضرورة الاتفاق على عدة مسائل منها الهدنة والحدود والرهائن.

أما وزير الخارجية الألماني فرانك شتاينماير فدعا إلى استغلال أي فرصة للعودة إلى مسار السلام والابتعاد عن التصعيد في أوكرانيا، معتبراً أن الهدنة هي خطوة أولية يجب استغلالها للابتعاد عن تصعيد الأوضاع والعودة إلى السلام.

وزير الخارجية الأوكراني بافل كليمكين أوضح على أن بلاده تعمل على تنفيذ ما تم الاتفاق عليه بين الزعماء الأربعة وبين القادة ورؤساء دول وأعضاء الاتحاد الأوروبي، مشيراً إلى أن الرئيس الأوكراني بيوتر بوروشينكو دعا إلى وقف إطلاق النار وإلى تنفيذ إجراءات تضمن حماية وأمن المواطنين المدنيين وكذلك ضمان أمن الصحفيين.