أوكرانيا: آخر أيام الوحدة

تطرح صحيفة "الإندبندنت" البريطانية شكوكاً حول نتائج التصويت حول الإستفتاء في القرم، مشيرة إلى أن معظم المعارضين للإنفصال يرفضون المشاركة في ما يعدّونه "عملية غير شرعية".

تطرح الصحيفة البريطانية شكوكاً فيما يتعلّق باستفتاء القرم

ذكرت صحيفة "الإندبندنت" البريطانية أنّ العملية في شبه جزيرة القرم على وشك الإكتمال لكن هناك بعض الشكوك حول نتائج التصويت في القرم.

وأشارت إلى أن معظم المعارضين للإنفصال يرفضون المشاركة في ما يعدّونه عملية غير شرعية ومن الصعب التنبؤ بدقة بنتائج التصويت، فالتعداد الأخير في شبه الجزيرة أجري قبل ثلاثة عشر عاماً. ووفقا له، فإن الروس يمثلون نحو سبعة وخمسين في المئة من السكان، والأوكرانيون ثلاثة وعشرين في المئة، والتتار ثلاثة عشر في المئة. ومع ذلك، هناك أقلية من الروس لا ترغب في أن تكون تحت سيطرة موسكو.

وجدد زعيم التتار مصطفى جميليف التأكيد أن الموالين له سيقاطعون التصويت وهو عاد من موسكو حيث فشل الرئيس فلاديمير بوتين بإقناعه في المشاركة في الاستفتاء.