"مهرجان القلعة للسينما" يختتم فعالياته ويكرم الفائزين

الدورة الأولى من "مهرجان القلعة للسينما الطلابية" في دمشق، تختتم بحفل إعلان الأفلام الفائزة وتكريم أصحابها وأعضاء لجنة التحكيم.

  • "مهرجان القلعة للسينما" يختتم فعالياته ويكرم الفائزين

اختتمت الخميس فعاليات الدورة الأولى من "مهرجان القلعة للسينما الطلابية"، بحفل إعلان نتائج مسابقة الأفلام المشاركة وتكريم القائمين على تنظيمه وأعضاء لجنة التحكيم.

ومنحت اللجنة برئاسة الفنان أيمن زيدان، الجائزة الأولى للفيلم الإيراني "كارما"، فيما ذهبت الثانية للفيلم الدنماركي "اللحن الأخير"، في حين كانت الجائزة الثالثة من نصيب الفيلم الفرنسي "إحساس".

أما الجائزة الخاصة في المهرجان فحصدها الفيلم السوري "روشن" (إخراج نورس بهلوان ونور القوتلي)، من إنتاج "المعهد التقاني للفنون التطبيقية". 

ومنح الفيلم السوري هذه الجائزة بسبب "تميزه في ضبط إيقاع زمنه ومحاولته خلق كوادر مختلفة وبحثه عن أسلوبية خاصة في الإضاءة والتصوير".

ونوّه زيدان بالمستوى العالي للأفلام العربية والأجنبية المشاركة في المهرجان، "أما الأفلام التي قدمها الطلبة السوريون فكانت مبشرة مع بعض الملاحظات"، مؤكداً "ضرورة دعم مواهب الشباب السوري ووضعهم على الطريق الصحيح لإنتاج مشهد ثقافي أفضل".

وتخلل حفل الختام الذي حضرته وزيرة الثقافة السورية لبانة مشوح، عرض للأفلام الفائزة في المهرجان إضافة إلى مقطوعات موسيقية عالمية قدمها طلبة قسم "موسيقى الحجرة" من "المعهد العالي للموسيقى".

يذكر أن المهرجان استضافته قلعة دمشق على مدى 5 أيام، عرض خلالها 42 فيلماً من 14 دولة، إضافة إلى 12 فيلماً سورياً توزعت بين إنتاجات "المعهد التقاني للفنون التطبيقية" و"مشروع دعم سينما الشباب" الذي ترعاه "المؤسسة العامة للسينما".