"الثقافة التونسية" تحاول مواجهة تداعيات "كورونا"

وزارة الثقافة التونسية تعلن عزمها معالجة مشاكل القطاع الثقافي بعد تداعيات فيروس "كورونا".

  • وزير الثقافة وليد زيدي في لقاء مع الممثل فيصل بالزين
    وزير الثقافة وليد زيدي في لقاء مع الممثل فيصل بالزين

اعلنت وزارة الثقافة التونسية عزمها على المضي في تنفيذ تعهداتها بخصوص تدارس جميع الملفات العالقة والتشاور في ذلك مع الفاعلين في المشهد الثقافي الابداعي.

ويأتي ذلك في محاولة من الوزارة لمتابعة تداعيات انتشار فيروس "كورونا" على القطاع الثقافي في البلاد، ومنها توقف العديد من الأنشطة أو تأجيلها، فضلاً عن الخسائر المادية التي تكبدها العاملون في هذا القطاع. 

وفاقم تفشي "كورونا" الأوضاع السيئة للعاملين في القطاع الثقافي بشكل خطير، ووصل بعضهم إلى حافّة الجوع.

وأكدت الوزارة التي تسلمها مؤخراً وليد زيدي أنها "ضبطت روزنامة للتعاطي مع مختلف المسائل الثقافية وفق برنامج خصوصي يراعي خصوصيات الظرف الصحي الذي تعيشه بلادنا تزامنا مع انتشار فيروس كورونا وتداعياته".