الاتحاد الأوروبي لم يتوصل إلى اتفاق بشأن تحديد سقف لأسعار الغاز الروسي

وزير خارجية هنغاريا بيتر سيارتو ينتقد فكرة وضع سقف لسعر الغاز الروسي التي تروج لها بعض دول الاتحاد الأوروبي، ويعتبر أنّها "تتناقض مع مصالح هنغاريا ومع مصلحة أوروبا".

  • الوزير الهنغاري: تحديد الحد الأقصى لأسعار الغاز الروسي سيؤدي إلى وقف فوري لإمداداته إلى أوروبا
    الوزير الهنغاري: تحديد الحد الأقصى لأسعار الغاز الروسي سيؤدي إلى وقف فوري لإمداداته إلى أوروبا

أكد وزير خارجية هنغاريا بيتر سيارتو أنّ "وزراء الطاقة في الاتحاد الأوروبي لم يتوصلوا إلى اتفاق بشأن تحديد سقف لأسعار الغاز الروسي".

وانتقد سيارتو، فكرة وضع سقف لسعر الغاز الروسي التي تروج لها بعض دول الاتحاد الأوروبي.

إذ أكّد مصدر أوروبي، أمس الخميس، أنّه من غير المرجح أن تؤيّد جميع دول الاتحاد الأوروبي، في الوقت الراهن، قرار تحديد سقف أسعار الغاز الروسي.

وقال الوزير الهنغاري، إنّ "تحديد الحد الأقصى المقترح من جانب الاتحاد الأوروبي لأسعار الغاز الروسي، سيؤدي إلى وقف فوري لإمداداته إلى أوروبا".

واعتبر سيارتو أنّ هذه المقترحات "تتناقض مع مصالح هنغاريا ومع مصلحة أوروبا".

إقرأ أيضاً: وزراء مالية مجموعة السبع يحدّدون سقفاً لسعر النفط والغاز الروسي

وفي وقت سابق، قال مصدر في الاتحاد الأوروبي للصحافيين، إنّه من المستبعد حالياً أن تدعم معظم دول الاتحاد الأوروبي فكرة وضع حد لسعر الغاز الروسي الذي تستورده أوروبا.

من جانبه، أكّد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الأربعاء، أنّ بلاده ستوقف شحنات الغاز والنفط إذا جرى تحديد سقف للأسعار. 

وقالت رئيسة المفوضية الأوروبية، أورسولا فون دير لاين، يوم الإثنين، إنّ مقترحات المفوضية للتغلب على زيادات حادة في أسعار الطاقة ستهدف لوضع سقف لسعر الغار الروسي  المرسل إلى أوروبا عبر خطوط أنابيب، وستعرض دعماً لمنتجي الكهرباء الذين يواجهون صعوبات في السيولة.

حلف الناتو يحاول التمدد باتجاه الشرق قرب حدود روسيا، عن طريق ضم أوكرانيا، وروسيا الاتحادية ترفض ذلك وتطالب بضمانات أمنية، فتعترف بجمهوريتي لوغانسك ودونيتسك، وتطلق عملية عسكرية في إقليم دونباس، بسبب قصف القوات الأوكرانية المتكرر على الإقليم.