النمسا تعارض الحظر المفروض على إمدادات الغاز من روسيا

وزير الخارجية النمساوي ألكسندر شالنبرغ يدعو إلى اتباع طرقٍ أخرى لتشديد العقوبات على روسيا، بعيداً عن العقوبات التي تستهدف قطاع الطاقة والغاز الروسي.

  • وزير الخارجية النمساوي ألكسندر شالنبرغ
    وزير الخارجية النمساوي ألكسندر شالنبرغ

أعلن وزير الخارجية النمساوي، ألكسندر شالنبرغ، معارضته الحظر المفروض على إمدادات الغاز القادمة من روسيا.

وقال شالنبرغ لقناة "أوي 24" التلفزيونية: "يجب ألا نخطئ في أنَّ هناكَ طريقاً واحداً فقط" مشيراً إلى أنّه "لدينا طرقٌ أخرى لتشديد العقوبات، ونحن نستخدمها".

وكان المستشار الألماني أولاف شولتس قد أعلن، الشهر الماضي، استثناء إمدادات الغاز الروسي من لائحة العقوبات التي فرضتها بلاده على روسيا. كما صرّح وزير الاقتصاد الألماني قائلاً إنَّ "مقاطعة إمدادات الطاقة الروسية ستسبب فقراً جماعياً في ألمانيا".

وفرضت الدول الغربية عقوباتٍ جديدةً ضد روسيا، حيث أعلن المفوض الأوروبي المكلف بالشؤون المالية والاقتصادية، باولو جينتيلوني، يوم السبت، أنّ الاتحاد الأوروبي يعمل على فرض عقوبات جديدة ضد روسيا، مشيراً إلى أنها "لن تمسّ قطاع الطاقة".

حلف الناتو يحاول التمدد باتجاه الشرق قرب حدود روسيا، عن طريق ضم أوكرانيا، وروسيا الاتحادية ترفض ذلك وتطالب بضمانات أمنية، فتعترف بجمهوريتي لوغانسك ودونيتسك، وتطلق عملية عسكرية في إقليم دونباس، بسبب قصف القوات الأوكرانية المتكرر على الإقليم.